«فاير آي» تتوقع ارتفاع وتيرة تهديدات البنى التحتية الحساسة 2019

محمد أبو خاطر

توقّع تقرير التوقعات الأمنية لعام 2019 الخاص بشركة «فاير آي»، المتخصصة في مجال الأمن القائم على استقصاء البيانات والمعلومات أن يشهد العالم ارتفاعاً في التهديدات المستهدفة للبينة التحتية الحساسة في العام 2019.

ونظراً لافتقار معظم هذه البيئات إلى استراتيجية أمنية موحدة تجمع ما بين تكنولوجيا المعلومات وتكنولوجيا العمليات، فإن من المحتمل أن يواصل المهاجمون أيضاً محاولاتهم للتدخل المباشر في شبكات تكنولوجيا العمليات للتشويش على الأعمال أو طلب فدية لأسباب جغرافية سياسية، فضلاً عن الرغبة في إظهار ما لديهم من مقدرات.

ونظراً لتنوع المنشآت المنتشرة عبر القارة الأوروبية وارتفاع عددها، فستكون أوروبا هي الهدف الرئيس لهذه الهجمات في عام 2019. وهنا تعتبر «فاير آي» أن مجموعات القرصنة ستنشط على المنصات القديمة جداً التي يصعب إدارتها من الناحية الأمنية والجنائية.

وأضاف التقرير: «لسنوات عدة، شهدت شركة «فاير آي» استغلال خطوط الطيران والشركات المزودة لخدمات بيع التذاكر، لإعادة بيع التذاكر بصورة غير قانونية لجني الأرباح على شبكات الإنترنت المظلمة.

ونظراً لقيام العملاء بائتمان شركات الطيران على مجموعة واسعة من البيانات الشخصية الحساسة، فقد كانوا غالباً محط أنظار المجرمين الإلكترونيين الذين يسعون لجمع البيانات للقيام بأنواع أخرى من الاحتيال.

وقال محمد أبو خاطر، نائب رئيس شركة «فاير آي» لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: «لقد كان عام 2018 عاماً مليئاً بالتحديات، ومن غير المتوقع أن تتجه الأمور نحو الأفضل في عام 2019. إضافة إلى ذلك، سيواصل المهاجمون الإيرانيون تحسين قدارتهم، وحتى ظهور مجموعة جديدة أقل قدرة لدعم الحكومة الإيرانية.

وهو ما سيسهم في زيادة نمو حجم وتطور الهجمات التي تقوم بها المجموعات التي يعتقد ارتباطها بإيران. وفي وقت سابق من هذا العام، أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، استراتيجية دبي للأمن الإلكتروني، وهي مبادرة تهدف إلى مساعدة الشركات والأفراد على إنشاء مساحة إنترنت آمنة، ما من شأنه أن يجعل من تجربة الأمن الإلكتروني في دبي نموذجاً عالمياً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات