تسريح 50% من موظفي «تويتر» في كل أنحاء العالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

قررت شركة «تويتر» تسريح 50% من موظفيها في كل أنحاء العالم.

وأفادت وثيقة داخلية أرسلت إلى موظفي «تويتر»، اليوم، أن نحو 50% من الموظفين سيتأثرون بعملية التسريح الجارية في الشركة.

وبدأت الشركة، التي تتّخذ من كاليفورنيا مقراً، واشتراها إيلون ماسك الأسبوع الماضي، وكان يعمل فيها 7500 موظف في نهاية أكتوبر، سلسلة من عمليات التسريح في كل أنحاء العالم، وأعلنت إغلاقاً موقتاً لمكاتبها.

وكانت «تويتر» قد أعلنت أنها ستبدأ تسريح الموظفين اعتباراً من اليوم، بحسب مذكرة أُرسلت إلى العاملين فيها.

وتقدّم عدد منهم بدعوى قضائية تعتبر أن خطوة مالك المنصة الجديد المليادير إيلون ماسك تنتهك قانون العمل في الولايات المتحدة.

وذكرت صحيفة «واشنطن بوست»، في وقت سابق، أن قرابة نصف موظفي الشركة، وعددهم 7500، سيتعين عليهم المغادرة.

وكان الموظفون يترقبون هذا النوع من الأنباء السيئة، منذ أن استكمل ماسك استحواذه على الشبكة مقابل 44 مليار دولار أواخر الأسبوع الماضي، ومسارعته لحل مجلس إدارتها وطرد مسؤولها التنفيذي وعدد من كبار المديرين.

طباعة Email