"تيك توك" تناقش ارتباط المنصات الرقمية بالصحّة النفسيّة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت منصة تيك توك بالشرق الأوسط، أهمية الصحة النفسية، مشددة على أهمية إدراك كل شخص لذاته والاستعداد النفسي للتعامل مع المنصات الرقمية المُختلفة. 

جاء ذلك خلال الملتقى، الذي تنظمه منصة تيك توك الشرق الأوسط بمناسبة اليوم العالمي للصحة النفسية، الذي وافق أمس 10 أكتوبر. 

وقالت المنصة: "يجب أن نكون واعيين ومتفهمين أهمية الأثر الإلكتروني على الصحة النفسية، ولا يُمكن القول بأننا نبتعد عن المنصات الرقمية لكونها أصبحت جزءا أساسيا في الحياة اليومية، ولكن السؤال يكمن في كيفية حماية أنفسنا من المشاعر الصعبة والتحديات النفسية التي تواجهنا إلكترونياً". 

أضافت: "هناك العديد من الخصائص الهامة أبرزها خاصية التقييد، والتي تعني عدم مشاهدتك لكل ما يؤثر عليك نفسيا، علما بأن كل ما يتم نشره على تيك توك مناسب لشروط المجتمع وغير مخالف لقواعده ولكن من الممكن أن يكون مخالف للأشياء التي تقوم بإراحة كل شخص". 

وقالت: "عملنا مع الكثير في الخبراء حول العالم ومنظمات غير هادفة للربح من أجل تطوير المحتوى الذي يُساعد أي شخص غير قادر على الحديث ويعيش في بيئة غير صحية لإدراكنا بأهمية الصحة النفسية". 

وأوضحت أن منصة تيك توك تُقدم محتوى ترفيهياً، ولكن هذا لا يمنعنا من الاهتمام بأهمية الصحة النفسية، وتشجيع الجميع باستمرار على محو وصمة العار التي يشعر بها أي إنسان خجول غير قادر على الحديث عن أزماته النفسية، لذلك نحن نستهدف العمل على تشجيع الجميع الاهتمام بصحته النفسية. 

وطالبت المنصات الإعلامية، بضرورة تشجيع الجميع على الحديث مع الخبراء النفسيين، مشددة على أن تيك توك يقدم محتوى خاصا عن كيفية الوقاية من التنمر، وكذلك الدعم ضد الاعتداء الجنسي، والوقاية من اضطراب الأكل، لتشجيع الجميع على الاهتمام بصحته النفسية.

طباعة Email