«هواوي» تؤكد التزامها بسد الطلب على منتجاتها في الإمارات

مدير أعمال المستهلكين يستعرض أحد منتجات «هواوي» | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد بيك ين، مدير مجموعة «هواوي» أعمال المستهلكين في الإمارات، التزام عملاق التقنية الصيني هذا العام بسد الطلب على منتجاتها في الإمارات، وزيادة حصتها في سوق العمل المرن بالدولة، وذلك بالتزامن مع عودة الطلب على الهواتف والحواسيب والأجهزة القابلة للارتداء إلى مستويات ما قبل «كوفيد 19»، مشيراً إلى أن الشركة تمكنت هذا العام من سدّ النقص في إمدادات منتجاتها الذكية الذي حصل جراء الجائحة.

وأوضح ين خلال مؤتمر صحافي على هامش إطلاق «هواوي» حزمة جديدة من منتجاتها إقليمياً من دبي أن مؤشر «صافي نقاط الترويج»، الذي يقيس مدى استعداد عملاء شركة ما لاقتراح منتجاتها أو خدماتها لأصدقائهم ومعارفهم، ارتفع من حوالي 28 نقطة مع بداية الجائحة في 2020 إلى حوالي 43 نقطة اليوم وهي أعلى قليلاً من مستويات المؤشر ما قبل الجائحة، ما يشير بوضوح إلى عودة الثقة بمنتجات هواوي وخصوصاً الهواتف الذكية التي عانت مبيعاتها في الماضي جرّاء الحظر الأمريكي على التعامل معها.

وأضاف ين: لم يكن لدى الشركة أن العام الماضي مخزون كافٍ، وبالتالي لم توفر الشركة العديد من الهواتف الذكية في الإمارات والمنطقة، ولكننا اليوم واثقون من عودتنا في سوق الإمارات والمنطقة بقوة، وما المنتجات الفائقة التي قمنا بإطلاقها مؤخراً إلا رسالة قوية إلى عملاء «هواوي» الأوفياء في العالم بأن الشركة ماضية بقوة في توفير ابتكارات وحلول رائدة، وتبرز التزامنا القوي بتحسين تجربة المستخدم، وتحقيق رؤيتنا لحياة سهلة مع تقنيات الذكاء الاصطناعي في مختلف جوانب حياتنا.

وأطلقت هواوي الأربعاء الماضي إقليمياً من دبي مجموعة جديدة من منتجاتها الرائدة بدبي، أمس، شملت هاتف «مايت إكس إس 2» الرائد القابل للطي، وحاسوب المحمول «مايت بوك إكس برو» والجهاز اللوحي «مايت باد برو» وسماعات «فري بادز برو 2»، بالإضافة إلى حاسوبي «مايت بوك 16 إس» و«مايت بوك دي 16»، والتي تؤكد استمرار حضور وتنافسية عملاق التقنية الصيني بقوة في مجال الابتكار وتقنيات الاتصال الحديثة.

آلية طي مبتكرة

وقال ين: أود تسليط الضوء على هاتف «مايت إكس إس 2» الذكي الجديد والقابل للطي من هواوي. حيث استُخدم في الهاتف تصميم «جناح الصقر» لتحقيق سطح أملس بتصميم بسيط وطبيعي. وتتم من خلال التصميم مزامنة حركة المفصلات والشاشة بدقة عبر التحكم في الارتباط ذي الطول الثابت. أما بالنسبة لشاشة الهاتف، فتم استخدام الشاشة المركبة والمبتكرة الأولى من نوعها في القطاع، والتي طورتها هواوي ذاتياً لامتصاص الصدمات والعزل، مما يجعل هاتف «مايت إكس إس 2» شديد المتانة والموثوقية. وقد يشترك هاتف «مايت إكس إس 2» مع الهواتف القابلة للطي الأخرى في السوق في العديد من أوجه التشابه في التصميم، ولكن هناك اختلاف واحد كبير وهو الطريقة التي ينفذ بها الجهاز آلية الطي التي تجعل سطح الهاتف عند انفراجه مسطحاً وسلساً للغاية وبدون وجود أي ثنيات على الشاشة تلفت الانتباه بعيداً عن محتوى الشاشة.

نمو

قال بيك ين: حافظنا على أداء أعمال ثابت وإيجابي في الإمارات، حيث حققت مبيعاتنا نمواً في النصف الأول 2022. ومع إطلاق الهواتف الذكية مثل P50 Pro وP50 Pocket. جنباً إلى جنب مع هاتف «مايت إكس إس 2»، نهدف إلى جلب المزيد من الهواتف الذكية عبر شرائح الأسعار المختلفة قبل نهاية العام، وتوسيع قائمة منتجاتنا في جميع الفئات.

طباعة Email