00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عالم ذكي

ألعاب ومصابيح وأدوات مطبخ من نوى الزيتون

تعتمد شركة «نايفاكتوري لاب» الناشئة في برشلونة على مادة متحللة عضوياً من نوى الزيتون لتصنيع نماذج ألعاب ومصابيح وأدوات المطبخ الاقتصادية بقوة والقابلة للصق على درجات حرارة منخفضة، تدعى «ريوليفار». ولفت موقع «سبرينغوايز» إلى أن الفكرة خطرت للمصممين الغرافيين سيلفانا كاتازين، وجوزيان فيلار، بينما كانت الأولى تتناول حبة من الزيتون في أحد المقاهي.

وكانت قد وقعت على إنشاء محترف للمواد المتحللة عضوياً يستخدم النفايات. وجاءت المادة المتحللة عضوياً التي تنتجها الشركة نتيجة اختبارات كثيرة لجهة الحجم الذي أن تبلغه النوى عند سحقها والتي يسفر عنها الكثير من الخصائص والتركيبات.

وبما أن المنتج إسباني 100 بالمئة في الأصل، فإن المادة الجديدة صديقة للبيئة بشكل أكبر، حيث يمكن زراعة الزيتون والحصول على النوى محلياً.

وترمي الشركة كخطوة مستقبلية لأن تحصل على براءة اختراع وإنتاج خط آخر من الأثاث من مادة «ريوليفار». ولم تكن نوى الزيتون تستخدم حتى الآن إلا في إنتاج الكتل الإحيائية التي ينجم عنها الكثير من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. إلا أنه بفضل تركيبتها العضوية وانتشارها تعتبر مصدراً مفيداً جداً في الإنتاج الدائري وحلقة الإنتاج المغلقة.

طباعة Email