00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عالم ذكي

شركة توظف «الحشرات» لتحويل نفايات الطعام لمنتجات ومواد حيوية

تقوم شركة ناشئة في سنغافورة بالتخلص من نفايات الطعام بمساعدة حشرة، هي يرقة ذبابة الجندي الأسود، عن طريق إطعام يرقات الذبابة ما يصل إلى ثمانية أطنان من نفايات الطعام شهرياً، بما في ذلك المنتجات الثانوية التي تصلها من مصانع فول الصويا وغيرها، وفق ماذكرته شبكة «سي إن إن» الأمريكية.

وقالت صاحبة الشركة، تشوا كاي - نينغ، لقناة «سي إن إن» الأمريكية: «المفهوم الكامن وراء شركة «إنسكتا» هو أنه لا شيء يذهب هباءً، ويمكن إعادة تصور النفايات كمورد إذا قمنا بتغيير طريقة تفكيرنا في أساليب الإنتاج وكيف نتعامل مع النفايات».

وكانت سنغافورة قد انتجت حوالي 665 ألف طن متري من نفايات الطعام في عام 2020، حيث تم إعادة تدوير 19% منها فقط.

ويمكن لشركة «انسكتا» تجفيف اليرقات بعد ذلك وتحويلها إلى علف للحيوانات وتحويل فضلات الحشرات إلى سماد زراعي.

وقالت تشوا: «خلال البحث والتطوير أدركنا أنه يمكن استخراج الكثير من المواد الحيوية والثمينة التي لها بالفعل قيمة سوقية من هذه الذبابة».

وتأمل الشركة الناشئة أن تحدث موادها الحيوية ثورة في الصناعة القائمة على الحشرات وتغير الطريقة التي ننظر فيها إلى النفايات.

وعندما تنمو اليرقات وتصبح بالغة، فإنها تشكل شرنقة وتظهر بعد حوالي 10 إلى 14 يوماً كذبابة مكتملة النمو. وقد طورت الشركة تقنية خاصة للحصول على المواد الحيوية من الهيكل الخارجي الذي تتركه وراءها. ومن تلك المواد الحيوية الشيتوزان وهي مادة مضادة للميكروبات لها خصائص مضادة للأكسدة تستخدم أحياناً في مستحضرات التجميل والمستحضرات الصيدلانية.

وتهدف انستكتا في النهاية إلى إنتاج 500 كيلوغرام من الشيتوزان يومياً وتتعاون مع شركات مستحضرات التجميل لإنتاج مصدر أكثر استدامة من المواد الحافظة في مستحضرات التجميل.

 

طباعة Email