العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إل جي تختبر قوة أداء أول تلفزيون قابل للطي في العالم بدبي مول

    كشفت إل جي إلكترونيكس عن أحدث مجموعة تلفزيونات OLED في دبي مول، وأبرزها أول تلفزيون OLED قابل للطي في العالم ومجموعة من طرازات 4K الجديدة والمصممة لتوفير تجربة سينمائية في المنزل. وكجزء من مهمتها المتمثلة في تقديم أحدث الابتكارات للمستهلكين المحليين، تمنح «إل جي» الزائرين فرصة لتجربة جودة الصوت والصورة الرائدة في تلفزيونات OLED الشهيرة من «إل جي» بشكل مباشر، إلى جانب فرصة التواصل مع المتخصصين بالمنتجات. 

    ومن التقنيات التي يتم عرضها مجموعة «إل جي» التي تضم طرازات متميزة تم تصميمها لجذب اهتمام المارّة هي: 

     ويأتي تلفزيون LG SIGNATURE OLED R كمثال للفخامة في تصميم منتجات الترفيه المنزلي، ويتميز بالتقنيات المتطورة التي تمكنه من الاندماج بسلاسة مع الديكور الداخلي الأكثر رقياً في المنازل وتوفير مرونة أكبر للمستخدمين للحصول على المزيد من الراحة في تنسيق مساحتهم. 

     وكونه جهاز تلفزيون فائق الجودة، صمم كل تلفزيون LG SIGNATURE OLED R حسب الطلب من قبل خبراء الشركة في كوريا الجنوبية. وتم صنع شاشة OLED المرنة مقاس 65 بوصة في التلفزيون من لوح زجاجي واحد، وتتميز بوحدات البكسل ذاتية الإضاءة والتحكم المستقل في التعتيم لتوفير معيار جديد لجودة الصور ذات العمق والدقة والحيوية. 

    يُمكّن تلفزيون LG SIGNATURE OLED R المستخدمين من استخدامه بثلاثة أوضاع عرض متميزة هي: شاشة العرض الكاملة Full view والعرض الخطي Line viewوZero View. في وضع العرض الكامل، يتم مد التلفزيون إلى حجمه الكامل البالغ 65 بوصة. ويستخدم التلفزيون المدعم بتقنية المعالجات الرائدة من «إل جي» الذكاء الاصطناعي وخوارزمية التعلم العميق لتحسين جودة الصورة والصوت وفقاً للبيئة المحيطة. 

     أما في وضع العرض الخطي Line View، تنزل الشاشة إلى قاعدتها، لتكشف فقط عن جزء صغير لما هو مطلوب من المعلومات. ويمكن للمستخدمين الاختيار من وضع الساعة أو الإطار أو الحالة المزاجية أو وضع الموسيقى لتوفير جو مريح. وعندما يكون في وضع Zero View، يذهل تلفزيون OLED المشاهدين لأنه يختفي بسهولة بعيداً عن الأنظار، مما يخلق تناغماً مكانياً ومرئياً مثالياً. وأثناء وجوده في هذا الوضع، يمكن لأصحاب المنازل الاستمتاع بمنظر المناطق المحيطة بهم والاستمرار في تشغيل الموسيقى وملفات البودكاست المفضلة لديهم والمنبثقة من نظام صوت Dolby Atmos ذو 4.2 قناة بقوة 100 واط. 

     

     

    تلفزيون للألعاب 

     

    ويعد مفتاح الحصول على تجربة لعب رائعة لدى عشاق الألعاب الإلكترونية هو وضوح صورة الشاشة ووقت الاستجابة المنخفض. ويتميز تلفزيون LG C1 4K OLED TV بخاصية AI Picture Pro التي تتعرف على الكائنات التي تظهر على الشاشة مثل الوجوه والأجسام وتُميز بين المقدمة والخلفيات وتعالج كل كائن بشكل مستقل لجعل الصور ثلاثية الأبعاد ونابضة بالحياة. ويمتلك تلفزيون C1 OLED نسبة تأخر منخفضة جداً في الإدخال مع وقت استجابة لا يصدق يبلغ 1 مللي ثانية، مما يضمن التزامن بين وحدة التحكم والشاشة في الوقت الفعلي ويوفر ميزة تنافسية ضد الخصوم. 

    حتى أن «إل جي» دخلت في شراكة مع بعض أكبر الأسماء في مجال التكنولوجيا والألعاب، مثل AMD وNVIDIA وXbox. وتعد تلفزيونات OLED من «إل جي»، مثل طراز C1، أجهزة التلفزيون المتوافقة مع تقنية G-SYNC الوحيدة المتوفرة حالياً في السوق. وتستخدم تلفزيونات OLED من «إل جي» الدقة والتحكم في وحدات البكسل الفردية المضاءة ذاتياً للاستفادة الكاملة من توافق G-SYNC، مما يوفر أوقات استجابة سريعة وألعاباً أكثر سلاسة حتى في وضع الدقة العالية. 

     كما دخلت «إل جي» في شراكة مع AMD لجلب FreeSync™ Premium إلى تلفزيون C1 OLED وطرازات 2021 الجديدة الأخرى. ويتيح الوميض الأقل وزمن التأخير المنخفض الأداء الأفضل في الألعاب المشوقة مع تجربة لعب واضحة وبقمة السلاسة. 

    دخلت «إل جي» في نهاية عام 2020 بشراكة حصرية مع Xbox لتسليط الضوء على تجربة الألعاب الرائعة التي يتم توفيرها عند وصل جهاز Xbox Series X بتلفزيونات OLED من «إل جي». وإضافة إلى أوقات الاستجابة السريعة، يتميز تلفزيون C1 OLED الجديد برسوميات رائعة وصورة محسّنة مع تقنيتيّ Dolby Vision IQ وDolby Atmos. وتوفر الشاشة للاعبين الذين يستخدمون جهاز الكونسول والحاسوب الشخصي، أربعة منافذ HDMI 2.1 للمزيد من الاتصال والاستفادة من الإمكانات الكاملة للشاشة. ويتيح تلفزيون C1 OLED من «إل جي» تقنية Wi-Fi 6 التي توفر الوصول السريع والموثوق إلى تطبيقات وخدمات الألعاب الشهيرة مثل Google Stadia وTwitch. 

     تتميز تلفزيونات LG SIGNATURE OLED R وC1 OLED بخاصية التحكم الصوتي بلغات عدة، تضم: الإنجليزية والعربية (القياسية والإماراتية والسعودية واللهجة المصرية) والفرنسية والإسبانية والروسية. وباستخدام خيار معالجة اللغة الطبيعية (NLP)، تستطيع التلفزيونات فهم السياق والأسئلة المعقدة دون الحاجة إلى تكرارها من قبل المستخدم. ويستطيع أصحاب المنازل ببساطة إجراء حوار متطور مع التلفزيون للتحقق من الطقس في مواقع متعددة وتحسين الإعدادات السمعية والبصرية ومعرفة المزيد عن أحد الممثلين في الفيلم والموسيقى التي يتم تشغيلها في خلفية المسلسل والمزيد، عبر محادثة أقرب إلى تلك التي قد يجريها المستخدم مع إنسان آخر.

    طباعة Email