00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«مستقطرة» شمسية لتأمين مياه شرب نظيفة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مستقطرة قائمة على دورة الماء فازت بجائزة ليكزس للتصميم، هي من تصميم النيوزلندي هنري غلوكاو الذي ابتكر جهاز استقطار محمول يعمل بالطاقة الشمسية ويؤمن مياه شرب نظيفة للناس من جميع أنحاء العالم، حيث يمكنها تنظيف 18 لتراً من المياه غير القابلة للشرب والملوثة خلال 12 ساعة وحسب.

وخطرت لغلوكاو فكرة التصميم بعد دراسة في التشيلي، وأثناء العمل مع إحدى المنظمات غير الحكومية، قام المصمم بزيارة أحد أحياء التشيلي حيث اختبر «أحوالاً مناخية قاسية» في المنطقة. وتستخدم تحلية المياه بالطاقة الشمسية لتقطير المياه من خلال التبخير والتكثف، ويعمل غطاء بلاستيكي منزلق على حمل المياه بوصفه قمعاً داخلياً لجمع السوائل ويدعم ويشكل مع هيكل داعم نموذجاً جاهزاً. ويمكن، وفقاً لغلوكاو تعديل البناء لتوظيف الغطاء المنزلق والقمع للسماح له بالتعلق بين الأبنية على سبيل المثال.

أما فيما يتعلق بالمواد المستعملة فإنه يمكن صنع التصميم حسب الطلب. ولاحظ غلوكاو بأن النسخة المحلية المنتجة قد تستخدم مكونات خشبية أو قنينة بلاستيكية كقمع.

وقال المصمم لموقع «ديزاينويك» بأن «هدف التصميم تشجيع الآخرين على تسخير وتكييف النظام الذي ابتكره لملاءمة حاجات الناس والمجتمع.» وتتشكل الطبقة العليا من الغطاء المنزلق من مادة شبه شفافة مقاومة للأشعة ما فوق البنفسجية بحيث تسمح لأشعة الشمس اختراق المياه. أما الطبقة السفلية فمن البلاستيك الممتص للحرارة التي تحفظ المياه.

طباعة Email