خلل عالمي مفاجئ في شبكة الانترنت يعطل مواقع حكومية وإخبارية عالمية

شهدت مناطق متعددة في أوروبا وأمريكا انقطاعاً مفاجئاً في شبكة الانترنت صباح الثلاثاء، مما أثر على المواقع الإخبارية العالمية ومنصات التواصل الاجتماعي.

وشملت المواقع التي تعرضت للانقطاع صحيفة نيويورك تايمز و"سي إن إن" وبلومبرغ وفاينانشال تايمز وأمازون وموقع الحكومية البريطانية وصحيفة الغارديان و"سبيكتيتور" و"بي بي سي" و"ريديت" وبلومبرغ ولوموند الفرنسية.

وذكرت شركة فاستلي التي تقدم خدمات سحابية إنها تعرفت على المشكلة وتعمل على حلها.

وذكرت وكالة أسوشيتد برس، أن خللاً في شركة خدمات سحابية كان السبب في تعطل مواقع إنترنت حول العالم.

وأدى الانقطاع إلى تعطل بعض تلك المواقع، بينما عانى البعض الآخر من تعطل أقل وكان لا يزال قادرًا على العمل.

وتفاجئ 82% من مستخدمي مواقع أمازون في العالم من توقف كامل لخدمات الموقع فيما عبر 13% عن صعوبات في التسجيل في الموقع، و3% في تسجيل الخروج من الموقع. 

وعزت تقارير سبب هذه التوقف الكبير إلى اعتماد تلك المواقع على شبكة "فاستلي" Fastly التي تعتبر إحدى شبكات توصيل المحتوى الرئيسية في العالم (CDNs)، والتي أعلنت عن توقف في خدماتها السحابية في مواقع عديدة حول العالم. 

ولم تعاني تلك المواقع في الإمارات من أي انقطاع في خدماتها. 

وتقدم "فاستلي" خدمات مثل تسريع أوقات التحميل لمواقع الويب، وحمايتها من الهجمات الإلكترونية وهجمات حجب الخدمة بالإضافة إلى تعزيز قدرة المواقع على تحمل عدد كبير ومفاجئ من الزيارات.

وقالت "فاستلي" في بيان لها إنها تحقق حالياً في سبب هذا الانقطاع.

 

طباعة Email