العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تغريدة من 20 حرفاً تباع بـ 2.5 مليون دولار

    يسعى مؤسس موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ورئيسه التنفيذي، جاك دورسي، إلى بيع أول تغريدة قام بمشاركتها على المنصة، من خلال تقنية تعرف بـ"إن إف تي".

    ويريد دورسي أن يبيع التغريدة التي تتكون من 20 حرفاً بمثابة "بضاعة رقمية"، أو ما بات يعرف بـ"NFT" أي "رمز غير قابل للاستبدال" ووصل سعرها حتى صباح اليوم إلى مليونين ونصف مليون دولار.

    وفي حال شراء هذه التغريدة التي كتبت قبل 15 عاما، فإن الشخص الذي سيشتريها سيحصل على شهادة تحقق منها، إلى جانب توقيع من رئيسها جاك دورسي.

    وشاعت فكرة بيع السلع الرقمية، مؤخرا، على شبكة الإنترنت، سواء تعلق الأمر بصور أو بالأغاني وعناصر من ألعاب الفيديو.

    والتدوينة المعروضة للبيع مقتضبة للغاية ولا تقول شيئا مذهلا، فهي مجرد إخبار يقول فيه دورسي "أعمل على إطلاق تويتر الخاص بي".

    وبلغت قيمة العرض الأعلى حتى صباح الأحد مليونين ونصف مليون دولار، وقدّمه مستخدم يعرّف عن نفسه باسم "إيستافي". وأوضح موقع المزادات على التغريدات أن "صاحب التغريدة يعود له القرار في ما إذا كان يريد نشرها على (قاعدة بيانات) بلوك تشين (سلسلة الكتل) لإنشاء نسخة فريدة موثقة" وفق dw.

    ويقوم مشتري التغريدة بالاستحواذ على "شهادة رقمية فريدة عنها تكون موقعة وموثقة من صاحبها"، وفق الموقع عبر صفحته للأسئلة والأجوبة. وتبقى التغريدة نفسها ظاهرة للجميع في حال أبقاها جاك دورسي أو تويتر على الشبكة.

    ويتيح موقع "توب شوت" الذي أطلقته شركة "دابر لابز" في أكتوبر بالشراكة مع الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة (إن بي آيه)، شراء وبيع مقاطع فيديو بعد تشفيرها على شكل عملة رقمية وفق نسق يُعرف بـ"إن إف تي"، بما يضمن أصالة المنتج الرقمي والقدرة على تتبع مصدره من خلال قاعدة بيانات سلسلة الكتل (بلوك تشين).

    طباعة Email