«أوبو» تستعد لإطلاق ابتكارات جديدة في 2021

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تحتفي «أوبو»، الشركة الرائدة عالمياً في مجال صناعة الأجهزة الذكيّة والتكنولوجيا، بعام حافل بالإنجازات الاستثنائية مع اختتام سنة 2020، والتي ضمّت محطّات بارزة من ضمنها إطلاق العديد من الأجهزة الذكيّة والمبتكرة التي حققت نجاحاً واسعاً، والحصول على جوائز عالمية وإقليمية مرموقة.

وبالرغم من التحدّيات التي رافقت قطاع الاتصالات خلال الأشهر الاثني عشر الماضية، تدخل أوبو عام 2021 وفي جعبتها العديد من الأجهزة والتقنيات الحديثة قيد التطوير، كما يُنتظر أن تشهد الشركة العديد من التغييرات الهامة التي تمهد الطريق لها نحو إنجازات أكبر.

ومن المنتظر أن تكشف أوبو خلال 2021 عن العديد من الابتكارات المميّزة، من بينها سلسلة أوبو رينو5 الجديدة، التي ستحمل لمسات تصميمية جديدة كلياً، ومواصفات متقدمة في الكاميرا ستذهل عشاق التصوير. أما سلسلة هواتف فايند X (Find X) الرائدة، فسيكون هاتفها الجديد لعام 2021 من أوائل الهواتف في العالم التي يتم تزويدها بمعالج كوالكوم سنابدراغون 888. ويحمل المعالج الجديد قدرات جبارة ستغير من تجربة الاتصال بشبكات الجيل الخامس، كما ستتيح إمكانيات واسعة في مجال الذكاء الاصطناعي والتصوير والألعاب في الأجهزة الجديدة المرتقبة من سلسلة فايند X المتطوّرة. وستستمر أوبو في تعزيز شراكتها مع كوالكوم تكنولوجيز وغيرها من أبرز الشركات المتخصصة حول العالم، بهدف تسريع انتشار شبكات الجيل الخامس عالمياً، وتقديم تجربة اتصال أقوى خلال العام الجديد.

ولطالما استلهمت أوبو ابتكاراتها، سواء في عالم الهواتف الذكية أم إنترنت الأشياء، من الأهمية الكبرى للقيم الإنسانية. وانسجاماً مع رؤيتها في تقديم منتجات تلبي تطلعات المستخدمين، ستقدم أوبو مزيداً من المنتجات تحت شعارها الجديد «التكنولوجيا في خدمة الإنسانية، والإنسانية في خدمة العالم»، حيث ستتمحور هذه المنتجات حول تلبية ما يحتاجه المستخدم تماماً.

وقال إيثان تشيوي، رئيس أوبو في الشرق الأوسط وأفريقيا: برغم التحديات التي واجهها العالم أجمع خلال 2020، تختتم أوبو هذه السنة بنجاح كبير، وهو ما يمثل حافزاً لنا لتقديم الأفضل في العام الجديد. ونجحنا من خلال العمل الدؤوب والتكيف مع مختلف التغييرات التي شهدها العالم، وأيضاً من خلال الاستماع إلى عملائنا وإيلاء احتياجاتهم الأولوية دوماً، في إطلاق ثلاث سلاسل هواتف ناجحة خلال 2020. وشهدنا خلال هذا العام العديد من الإنجازات الهامة، التي تشهد على نجاحنا وتفوقنا. ونحن ندخل العام الجديد بشعار كبير، وهو «التكنولوجيا في خدمة الإنسانية، والإنسانية في خدمة العالم»، حيث اخترنا هذا الشعار ليذكرنا على الدوام بأن الهدف الأسمى للابتكار هو الإنسان. وسنستمر من خلال هذا الشعار في تقديم منتجاتٍ تلبي ما يطمح إليه كل مستخدم في المنطقة والعالم.

وحصدت أوبو خلال 2020 العديد من الجوائز العالمية، تكريماً لهذا النجاح الاستثنائي في «عام استثنائي»، من بينها جائزة «أفضل شركة لصناعة التكنولوجيا للمستخدم لعام 2020» من مجلة «جلف بزنس» واختيار مجلة «كامباين الشرق الأوسط» لمديرة قسم التسويق في أوبو الشرق الأوسط وأفريقيا لتكون من بين أفضل أخصائيي التسويق الذي أحدثوا تأثيراً بارزاً لدى المستهلك في المنطقة من خلال المبادرات والحملات التسويقية التي تم إطلاقها. إضافةً إلى ذلك، شهد مارس من 2020 انضمام نجم كرة القدم العالمي محمد صلاح ليكون سفير علامة أوبو حصريّاً لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، الأمر الذي أسهم في تعزيز التواصل ما بينها وعشاق العلامة من المستخدمين الشباب المفعم بالحيوية والشغف. ونجحت أوبو من خلال تقنياتها المبتكرة ورؤيتها الاستراتيجية في الحفاظ على موقعها الإقليمي بين أكبر خمس شركات متخصصة بالهواتف الذكية، بعد الإطلاق الناجح للعديد من الأجهزة، ومن بينها هاتف فايند X2 برو الرائد وسلسلة هواتف رينو4 التي تتميز بالتصميم الفريد.

كما شهد هذا العام إطلاق نظام ColorOS 11، وهو من أوائل أنظمة التشغيل القائمة على أندرويد 11، والتي تسمح بمستويات غير مسبوقة من التخصيص لواجهة المستخدم لمساعدة المستخدمين في إطلاق العنان لمخيلتهم والحصول على تجربة شخصية. وستصل النسخة الجديدة من نظام التشغيل إلى مجموعة واسعة من هواتف أوبو، ومن بينها هواتف فايند X، وسلسلة رينو وسلسلة A، على دفعات خلال الأسابيع والأشهر القادمة. كما أطلقت أوبو خلال 2020 أحدث نسخة من تقنية SuperVOOC للشحن فائق السرعة باستطاعة 125 واطاً، وهي التقنية التي أرست معايير جديدة كلياً في عالم الشحن فائق السرعة للهواتف الذكية. ومن المقرر أن تطبق هذه التقنية في عدد من أجهزة أوبو الجديدة قريباً. ووظّفت أوبو في هذه التقنية العديد من التطويرات الكبرى على الأجهزة، لتتيح شحن بطارية باستطاعة 4000 ميلي أمبير خلال عشرين دقيقة فقط.

وتسعى أوبو مع شعار «التكنولوجيا في خدمة الإنسانية، والإنسانية في خدمة العالم» إلى بناء عالم جديد ومتّصل، من خلال تقديم أجهزة متفوقة تتكامل فيها الابتكارات التقنية الحديثة مع اللمسة الإنسانية لتقديم أفضل قيمة للمستخدم. وستستمر أوبو في شراكاتها الناجحة، التي تشمل اليوم أكثر من 70 مشغلاً لخدمات الهواتف المتحركة في العالم، لتوفير أفضل المنتجات التي تهدف لتحسين الحياة وتقديم قيمة أعلى للمجتمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات