«تيراداتا» تطلق معايير جديدة لحلول البيانات الاستقصائية

يشهد سوق برمجيات تحليل البيانات في هذه الآونة دخول عدد كبير من الشركات مختلفة الحجم في هذا القطاع، الذي تشير دراسات إلى أن حجمه وصل نهاية سبتمبر الماضي إلى أكثر من 200 مليار دولار، مع توقع نمو هذا الرقم العام المقبل مدفوعاً بالطلب القوي، وإمكانات التوسع والمنافسة وسرعة الاقتصاد الرقمي المتنامي.

ويعتبر خبراء أن العديد من الشركات التي دخلت السوق حديثاً «دخيلة» على القطاع، وتسعى للربح السريع فحسب، وهو ما أدى إلى تشعّب وتعقيد السوق، وضياع العديد من الفرص بالنسبة للشركات التي ترغب في تحقيق فوائد ملموسة من المزايا التي توفرها برمجيات تحليل البيانات.

ولمواجهة تلك المشكلة، كشفت شركة «تيراداتا» المتخصصة في حلول تحليل البيانات، عن نهج عمل جديد متجدد صمم خصيصاً ليناسب احتياجات السوق الفعلية، ويوفر معايير جديدة بالكامل، وتوقعات لحلول البيانات الاستقصائية في المؤسسات العالمية، خصوصاً في ظل الكثافة الكبيرة لشركات حلول البيانات، والتي أدت إلى تشعّب وتعقيد السوق، وضياع العديد من الفرص بالنسبة للشركات التي تسعى للاستثمار في الإجابات بدلاً من المزيد من التحليلات.

وقال جميل الجعيتاني، المدير التنفيذي لشركة تيراداتا الخليج: «فيما تتحول الاقتصادات النفطية في المنطقة إلى اقتصادات معرفية، تزداد أهمية التقنيات الرقمية كعنصر أساسي لهذا التحول. تتعرض مؤسسات تقنية المعلومات في المنطقة والعالم إلى ضغوط شديدة؛ للحفاظ على ريادتها ومساعدة الشركات في الابتكار وصولاً إلى المرحلة التالية من التحول الرقمي، وتحقيق المزيد من مسارات الإيراد، وتخفيض النفقات. فتوليد الرؤى والتحليلات المفيدة من البيانات التنظيمية على نطاق واسع هو نهج تيراداتا الجديد في تحقيق قيمة أكبر للشركات في المنطقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات