«إنفينيكس»: دبي المكان الأمثل لإطلاق الهواتف الذكية الصينية

متحدث من «جوجل» خلال إطلاق «إنفينيكس نوت 5» في دبي

قال بنجامين جيانج، الرئيس التنفيذي لشركة «إنفينيكس» الصينية إن دبي باتت المكان المفضل لشركات الهواتف الذكية الصينية لإطلاق منتجاتها خارج الصين.

وذلك لما تتمتع به الإمارة ودولة الإمارات بشكل عام من عوامل متنوعة تدعم بشكل استراتيجي أنشطة تلك الشركات ووصولها إلى أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الناشئة التي يتوقع أحد أسرع موجات النمو على صعيد اعتماد الهواتف الذكية مقارنة بأي منطقة أخرى، مما سيضيف 144 مليون هاتف جديد إلى تلك الأسواق بحلول عام 2020.

وأشار جيانج في تصريحات خاصة للبيان الاقتصادي على هامش إطلاق الشركة هاتف «إنفينيكس نوت 5» الذكي الجديد، خلال حفل رسمي أقيم مؤخراً في فندق «آرماني» ببرج خليفة بدبي.

إن اختيار الشركة التي تعد إحدى العلامات التجارية الفاخرة للهواتف الذكية من شركة «ترانشن» TRANSSION الصينية القابضة إن مزيداً من شركات الهواتف الذكية الصينية أصبحت تسعى لإيجاد مقر إقليمي لها في دبي وذلك بفضل موقعها الاستراتيجي الذي يمكن تلك الشركات للوصول ليس إلى كامل منطقة الشرق الأوسط فحسب، بل وأسواق أفريقيا وجنوب آسيا كذلك،

خصوصاً وأن تلك الأسواق الناشئة تمثل مركز النمو المستقبلي لقطاع الهواتف الذكية، علاوة على أن الشركات الصينية تستفيد من البنية التحتية المتطورة للاتصالات في الدولة وتأخذ من أنماط الاستهلاك في السوق الإماراتي نموذجاً لرسم استراتيجية تسويق منتجاتها في كامل المنطقة.

وأضاف جيانج: «تشهد سوق الهواتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تطوراً مستمراً، كما أن الشغف باستخدام أحدث التقنيات في الإمارات يعزّز اهتمام المستهلكين بأحدث وأفضل التقنيات المتاحة في السوق، علاوة على أن معرفة المستهلك الواسعة بالميزات والفروق التقنية بين الهواتف الذكية في الإمارات التي ينتشر في سوقها عدد كبير من العلامات التجارية فسح المجال أمام شركات الهواتف الذكية المتوسطة التي أصبحت تقّدم طرزاً رئيسية من هواتفها الذكية بميزات عالية وسعر منخفض للتنافس بقوة في السوق المحلي».

وحول شريحة المستهلكين التي تستهدفها هواتف «إنفينيكس»، قال جيانج: «تتراوح أعمار جمهورنا المستهدف بين 18-35 عاماً، ونحن حريصون جداً على مواكبة شغفهم بالابتكارات الحديثة.

ومن المثير للاهتمام أن نلتمس مدى تفهم المستهلكين الشباب لإمكانات التكنولوجيا المتقدّمة، وتحلّيهم بدرايةٍ كافية حول متطلّبات هواتفهم الذكية. ويبرهن ذلك على أن أبناء جيل الألفية باتوا يدركون جيداً أهمية التكنولوجيا، كما أصبحوا بمثابة القوة المحرّكة لتبنّي التقنيات الذكية واستخدام الإنترنت».

وحول أهم ثلاث مزايا فريدة في هاتف «إنفينيكس نوت 5» الجديد الذي يعمل بنظام «أندرويد ون»، أفاد جيانج: «زوّد هاتف»إنفينيكس نوت 5«، بشاشة عرض كبيرة بحجم 6.0 بوصة مزودة بتقنية الوضوح الكامل (FHD) مع نسبة عرض إلى ارتفاع تبلغ 18:9، والتي توفر للمستخدمين أرقى تجارب المشاهدة والترفيه.

وتضفي الشاشة التي تغطي كامل الواجهة الأمامية مظهراً رائعاً على الهاتف، سواء من ناحية التصميم الأنيق أو التكنولوجيا فائقة التطور. وأما الميزة الثانية، فإن الهاتف يتكامل بشكل مثالي مع كاميرته الأمامية بدقة 16 ميجابكسل.

والتي تتيح لعشاق صور السيلفي إمكانية التقاط صورٍ احترافية وعالية الجودة حتّى في ظروف الإضاءة المنخفضة. وأما الميزة الثالثة فهي بدون شك البطارية عالية الكفاءة التي تزوّد الهاتف باستطاعة 4500 ملي أمبير/‏‏ساعة، وتمتاز بمعدل استخدام وسطي يبلغ 3 أيام دون الحاجة لإعادة الشحن».

تعليقات

تعليقات