مجلس سامينا يُطلق مؤتمر BEYOND CONNECTIVITY 2017

أعلن مجلس سامينا للاتصالات عن عقد مؤتمرBeyond Connectivity 2017(BYC)  وذلك يوم 16 مارس في مسقط، سلطنة عُمان، ومجلس سامينا هو مؤسسة اتصالات دولية غير ربحية يمثل مشغلي الاتصالات والشركات المتخصصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمصنعين في مجال الاتصالات في كل من مناطق شرق آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وسيكون هذا المؤتمر بجلساته المتعددة بمثابة حدث كبير يشكل همزة وصل بين أعضاء مجلس سامينا إضافة إلى المتخصصين في هذا القطاع.

وكما سيُقَرب المسافات بين ممثلي القطاعين العام والخاص ومن ضمنهم مشغلي الاتصالات وشركات تكنولوجيا الاتصالات والشركات الاستشارية الرائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وينطلق المؤتمر تحت شعار "بناء ممرات في تطوير التكنولوجيا الرقمية"، الذي سينعقد حصرياً تحت رعاية رئيسية من قبل مزوّد خدمات الاتصالات المتكاملة الرائد في سلطنة عُمان "عُمانتل".

كما سيوفر هذا المؤتمر الذي سيعقد على امتداد يوم كامل، منصة استراتيجية يتمكن من خلالها أعضاء مجلس سامينا مناقشة سبل تطوير قطاع الاتصالات وكيفية التصدي لتحديات هذه الصناعة المهمة، مع التركيز بشكل خاص على السوق العُماني.

وسيتناول هذا الحدث مواضيع تخص هذه الصناعة والتي سيتم تداولها من خلال حلقات نقاش مُعدة لذلك.

وتشمل هذه المواضيع تحديات الاستدامة الناشئة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ورسوم الصناعة والالتزامات المالية لمشغلي شركات الاتصالات، وتطوير السياسة الرقمية الوطنية وتوسيع استخدام الأنظمة الرقمية، بما في ذلك الخدمات المالية والأطر التنظيمية وتحديات تدفق البيانات عبر الدول.

مؤتمر  Beyond Connectivity 2017 يفتح آفاقاً رحبةً لمناقشة فرص جديدة تساعد على خلق مصدر دخل لمشغلي الاتصالات وأيضاً إيجاد حلول للتحديات التنظيمية التي يواجهها القطاع، إضافة إلى دور مجلس سامينا في تمثيل مصالح ورؤى الروّاد في هذا المجال.

ساهم مؤتمر Beyond Connectivity 2017 على مدار السنوات الماضية، من خلال عمله كمنصة تعزز ظهور الشركات، وكذلك ساهم في الإعلان عن شراكات تجارية وإطلاق منتجات جديدة.

وتعليقاً على أهمية مؤتمر Beyond Connectivity 2017، قال بوكار أ. ب.أ، الرئيس التنفيذي لمجلس سامينا للاتصالات، "إن الحوار والتعاون والتنسيق من الأمور المهمة جداً في النظام البيئي للصناعة في وقتنا الحاضر، وتماشياً مع هذا المنطلق يحرص مجلس سامينا دائماً على توفير منصة مشتركة لشركات الاتصالات والهيئات التنظيمية لمناقشة التحديات المختلفة، وتلبية الحاجة في تحديد التعديلات التنظيمية والسياسات اللازمة لتحسين أداء الصناعة وتنميتها.

وبما أن مؤتمر Beyond Connectivity 2017 حقق نجاحات كبيرة أكثر من مرة على مدى السنوات الماضية، فنحن عازمون على البناء على هذه النجاحات والتغلب على أي تحديات يمكن أن تواجهنا في المستقبل أو لم يتم تذليلها في الماضي ".

وتعليقا على استضافة سلطنة عمان لمؤتمر Beyond Connectivity 2017  قال طلال بن سعيد المعمري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للاتصالات – عمانتل:  "يسرنا ان نرحب بالأخوة المشاركين في هذا المؤتمر متمنين لهم طيب الاقامة في بلدهم سلطنة عمان وللمؤتمر كل التوفيق والنجاح حيث يعد مؤتمر سامينا Beyond Connectivity 2017 منصة مشتركة للقادة في مجال الاتصالات لتبادل الخبرات ومناقشة المواضيع التي تهم هذا القطاع الحيوي بجانب تناول مواضيع أخرى تتعلق بالتحديات التي تواجه القطاع وبحث سبل تطوير الفرص المتاحة لتسهم في دفع عجلة التطور في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط.

وفي ظل ما يشهده قطاع الاتصالات بالسلطنة من نمو مضطرد وتسارع في استقطاب أحدث تقنيات التكنولوجيا، حرصنا على أن نكون جزءا من هذا المؤتمر كداعمين له ومشاركين فاعلين من خلال عرض تجربتنا الرائدة في صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي  تساهم في بناء مجتمع رقميا وفق الاستراتيجية الرقمية للسلطنة."

سيشهد مؤتمر  Beyond Connectivity 2017 مشاركة واسعة من قيادة القطاع الحكومي في سلطنة عُمان مع عدد كبير من صُنّاع القرار في صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الرئيسيين.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة عمان تل وروّاد صناعة الاتصالات مشاركتهم الفعلية في هذا المؤتمر.

يقدم مؤتمر Beyond Connectivity 2017  فرصة ثمينة لرجال الأعمال للوصول مباشرةً إلى جمهورهم المستهدف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات