00
إكسبو 2020 دبي اليوم

غوغل تعمل سرا على تطوير نظام تشغيل جديد كليا

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعمل شركة غوغل  سرا على تطوير نظام تشغيل جديد كليا يختلف عن أندرويد وغيره من أنظمة التشغيل التابعة لها بأنه لا يعتمد على نواة لينوكس، وسيحمل اسم "فوشيا" Fuschia.

وأظهرت معلومات على موقع البرمجة GitHub أن النظام  يحمل الوصف "وردي + بنفسجي = فوشيا (نظام تشغيل جديد)"، مع مستندات توضح تفاصيل نظام التشغيل الجديد.

ويعتقد أن السبب وراء سعي قوقل إلى تطوير النظام هو عجز نواة لينوكس التي تقوم عليها كل أنظمة التشغيل التابعة لها عن التعامل مع جميع الأجهزة، خاصة تلك التي تندرج تحت مفهوم "انترنت الأشياء" IoT.

وتظهر المستندات الخاصة بنظام "فوشيا" أنه يقوم على نواة تسمى "ماجنتا" والتي تعتمد على مشروع LittleKernel.

وقد صممت نواة "ماجنتا" لمنافسة الأنظمة المشغلة لأجهزة "انترنت الأشياء"، مثل FreeRTOS و ThreadX.

ويظهر أن نواة "ماجنتا" تمتاز عن تلك الأنظمة بأنها صممت لتكون أوسع نطاقا، إذ يمكنها العمل ليس فقط على أجهزة "انترنت الأشياء" فحسب، بل على الهواتف الذكية والحواسيب الشخصية. لذا فقد حسنت قوقل LittleKernel بإضافة عدد من المزايا التي تؤهل النظام لهذه المهمة.

وتستخدم قوقل في نظام Fuschia مشروع Flutter الذي يساعد المطورين على بناء تطبيقات محمولة عالية الأداء، أما بالنسبة للغة البرمجة الأساسية المعتمدة فهي Dart الخاصة بها، أما فيما يتعلق بواجهة المستخدم، فيبدو أن الشركة ستعتمد تصميم "ماتريال ديزاين" Material Design.

ويدعم النظام أيضا معمارية 32 بتا و64 بتا لمعالجات ARM، إضافة إلى معمارية 64 بتا لمعالجات الحواسيب الشخصية.

أما بالنسبة لدوافع غوغل لتطوير "فوشيا" ، فيعتقد أنها تسير على خطى سامسونج التي طورت نظام تايزن Tizen لتقليل الاعتماد على أندرويد، فهي قد تجعله بديلا عن نظامي أندرويد وكروم أو إس، أو تقتصر على استخدامه في أجهزة انترنت الأشياء مثل جهاز التوجيه "رواتر" OnHub وجهاز المساعدة المنزلية Google Home.

طباعة Email