«يوتيوب» يرفض طلب مصر بحذف فيديو «فتاة التحرير»

رفض موقع الفيديو "يوتيوب" حذف فيديو التحرش الذي تعرضت له فتاة مصرية في ميدان التحرير في مصر مؤخراً.

رغم تقدم الحكومة المصرية بطلب إزالة الفيديو من على الموقع، وبعد أن طلبت الضحية نفسها من الرئيس المصري "عبد الفتاح السيسي"، رفض الموقع حذف الفيديو دون تقديم أي تبريرات مقنعة.

لكن وبحسب الأنباء الواردة من "يوتيوب"، فإن الأخير قد قام بمسح كافة النسخ التي يمكن التعرف من خلالها على وجه السيدة، تاركا المقاطع التي تم تشفيرها، والتي يصعب من خلالها التعرف على هويتها.

وأشارت بعض المواقع أن أحد الأسباب الرئيسية التي دفعت الموقع إلى عدم حذف الفيديو هو خوفه من مهاجمة المجتمع الدولي، وأن يكون الموقع له يد في إخفاء ظاهرة خطيرة موجودة فعلاً في مصر.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات