نهاية مؤلمة.. شبان يوثقون مصيرهم المحتوم بعد أن ضلوا الطريق في الصحراء (فيديو)

ت + ت - الحجم الطبيعي

انتشر في الساعات القليلة الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو مؤلم وثّقه شاب ضمن 3 شبان ضلوا طريقهم في الصحراء.

وفي الفيديو المنتشر، يروي شاب تفاصيل محزنة عن مأساتهم، موضحاً بأن سيارتهم علقت في الرمال، بعد أن تاهوا في الصحراء، ولم يستطيعوا إخراجها لأكثر من 3 أيام.

وأضاف أن المياه التي كانت بحوزتهم قد نفدت، ولم يعد غير مواجهة مصيرهم المحتوم، داعياً الأصحاب والأهل أن يتصدقوا عنهم طالبين المسامحة من الجميع.

وقال الشاب في مقطع الفيديو، الذي وجد على هاتفه: "الإنسان اللي يحصل علينا إذا نحن ما عشنا يبلغ هذا المقطع لأهلنا.. نحن في طريق مقطوع ما نعرفه".

وتابع: "أتمنى من الأصحاب والإخوان والأهل يدعون لنا بالثبات إن شاء الله.. الله يسامح الجميع إن شاء الله".

وأظهر المقطع غرق سيارة الشبان في رمال الصحراء.

وتقول تقارير إن الشبان سودانيون وكانوا في طريقهم إلى ليبيا وتعثرت سيارتهم في الصحراء في مثلث بين ليبيا والنيجر وتشاد.

وعادة ما يسافر السودانيون إلى ليبيا أملاً في تحسين الأوضاع المعيشية بالعمل داخل البلد الغني بالنفط، حيث يتم تسجيل حالات وفاة بصورة سنوية جراء فقدان الطريق في الصحراء.

طباعة Email