توقيع عقد استضافة الدورة 71 من المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية

وقّع مركز محمد بن راشد للفضاء والاتحاد الدولي للملاحة الفضائية عقد تنظيم الدورة 71 من المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية الذي يستضيفه المركز في الفترة من 12 إلى 16 أكتوبر 2020 في دبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وذلك للمرة الأولى في العالم العربي.

وتأتي استضافة المؤتمر للمرة الأولى في العالم العربي في خطوة تؤكد المكانة العالمية التي وصلت إليها دولة الإمارات العربية المتحدة في قطاع الفضاء.

وقّع العقد، خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات في دبي، يوسف حمد الشيباني، المدير العام لمركز محمد بن راشد للفضاء، وجان إيف لوغـال، رئـيس الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية.

حضور قوي

وقال الشيباني: «إن استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة للدورة 71 من «المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية»، أكبر مؤتمر متخصص في قطاع الفضاء على مستوى العالم، تؤكد الحضور القوي للدولة في قطاع الفضاء والمكانة العالمية المتميزة التي وصلت إليها والإنجازات غير المسبوقة التي حققتها في ظل دعم القيادة الرشيدة التي توفر جميع الإمكانات لإعداد كفاءات وطنية مؤهلة أثبتت قدرتها على تنفيذ مشروعات وبرامج رائدة في قطاع الفضاء».

وأضاف: «أن توقيع عقد الشراكة مع الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات في دبي، دليل على المكانة العالمية للقمة التي باتت مصدر إلهام للحكومات والشعوب، وينسجم مع توجهات القمة في دورتها السابعة التي تركز على مستقبل المجتمع الإنساني».

وأشار إلى أن المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية يشكّل إضافة نوعية للمؤتمرات المتخصصة التي تستضيفها الدولة ومنصة تجمع أبرز الشخصيات الرائدة وصناع القرار في قطاع الفضاء من مختلف أنحاء العالم لتبادل الخبرات وبناء شراكات استراتيجية ودعم التعاون الدولي في الأنشطة المتعلقة بالفضاء.

وقال: «نحن على ثقة بأن تنظيم هذا المؤتمر العالمي في دبي العام المقبل سيترك بصمة في تاريخ هذا الحدث، حيث سيشهد عام 2020 إطلاق «مسبار الأمل» إلى الفضاء الخارجي، إضافة إلى تنظيم معرض إكسبو 2020 دبي، وغير ذلك من فعاليات كبرى تشهدها دولة الإمارات».

علامة فارقة

بدوره، قال جان إيف لوغـال: «إن هذا اليوم الذي نشهد فيه توقيع العقد الأولي لاستضافة (المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية 2020) ما بين الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية ومركز محمد بن راشد للفضاء»، مشيراً إلى أن الحدث العالمي الذي ستستضيفه إمارة دبي يشكل علامة فارقة بالنسبة إلى الاتحاد وكذلك بالنسبة إلى دولة الإمارات.

من جهته، قال سالم المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية في مركز محمد بن راشد للفضاء، ورئيس لجنة استضافة المؤتمر: «إن استضافة المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية أكبر حدث عالمي يجمع خبراء صناعة الفضاء وأحد أهم المؤتمرات العالمية المتخصصة».

وأعرب المري عن شكره للجهات والهيئات المحلية والدولية التي دعمت ملف استضافة دبي للمؤتمر، مؤكداً التزام مركز محمد بن راشد للفضاء بتطبيق أعلى المعايير التنظيمية واللوجستية لإنجاح الحدث بما يليق بسمعة دبي في استضافة أهم المؤتمرات العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات