«توأم رقمي» يرسم مستقبلك المهني

«أورورا» يساعد شباب فنلندا على اختيار مسارات مهنية أفضل

Ⅶ «أورورا» يقدم النصح للشباب ويتوقع مستقبل وظيفتهم الحالية | من المصدر

طرحت فنلندا توأماً رقمياً مبتكراً أطلقت عليه اسم «أورورا» ليساعد مستخدميه على اختيار مسارات مهنية أفضل لمستقبلنا.

ومع وجود 440 تريليون جيجابايت من البيانات التي تتم معالجتها سنوياً في العالم، و4.2 مليارات مستخدم للإنترنت يجرون 5 مليارات عملية بحث يومياً، تبرز أهمية هذا النوع من التطبيقات المبتكرة.

ويستطيع التوأم الرقمي «أورورا»، تقديم النصح للشباب وتوقع مستقبل وظيفتهم الحالية. هذه الأفكار التي توفر حلولاً مبتكرة لخدمة الإنسان في مدن ومجتمعات المستقبل تعزز رسالة القمة العالمية للحكومات كمختبر عالمي مفتوح للأفكار وتبادل الخبرات.

ويجيب هذا الابتكار عن أسئلة تراود الكثيرين وتتمثل في: كيف نختار مساراتنا المهنية الأنسب لقدراتنا وطموحاتنا؟ كيف نعرف أن الوقت حان لإحداث نقلة نوعية في خياراتنا الوظيفية الحالية؟ وهل من طريق مختصر لتطوير مهاراتنا وكفاءاتنا التي تؤهلنا للتقدم في عملنا وحياتنا بشكل عام؟

وفي الحياة العملية، مستشارون أكاديميون ومهنيون يتقاضون مبالغ كبيرة مقابل ما يقدمونه من نصائح حول التخصصات التي يجب أن نختارها والمسارات المهنية التي تفيدنا في مستقبلنا، لكن ماذا لو أصبح في متناولنا مستشار رقمي موضوعي يرتكز على بياناتنا وقدراتنا وإمكاناتنا لتوجيهنا إلى أفضل السبل لتطوير أنفسنا معرفياً ومهنياً.

هذا ما تقدمه وزارة المالية في الحكومة الفنلندية لمساعدة مواطنيها على إدارة بياناتهم الرقمية واستشراف الفرص الكامنة في متناولهم، فإلى جانب المساعدات الشخصية مثل «سيري» و«أليكسا» التي تستخدم الذكاء الاصطناعي لتسهيل الحياة اليومية،

طباعة Email
تعليقات

تعليقات