مارادونا: كولومبيا «سُرقت» أمام إنجلترا

أبدى نجم الكرة الأرجنتينية السابق دييغو أرماندو مارادونا، استياءه من سقوط كولومبيا ضحية لما أسماه «سرقة ضخمة» في مباراتها أمام المنتخب الإنجليزي في دور الستة عشر لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وقال مارادونا أمس خلال برنامج «من يد رقم 10» الذي تبثه شبكة «تيليسور» التلفزيونية في فنزويلا، إنه لا يرقى إليه أي شك في أن الحكم الأميركي مارك غيغر الذي أدار المباراة، احتسب ضربة الجزاء التي تقدم بها المنتخب الإنجليزي بهدف دون رد كنوع من المحاباة للفريق الأوروبي.

وأضاف مارادونا: «أشعر بالغضب لأنني عندما تحدثت مع انفانتينو رئيس «فيفا» للمرة الأولى تغيرت كل الأشياء: رحل اللصوص وانتهى التلاعب وانتهى كل شيء، واليوم رأيت سرقة ضخمة في الملعب، أطالب بالاعتذار للشعب الكولومبي، ولكننا كلاعبين لسنا مذنبين».

واستمر مارادونا في صب غضبه على الحكم الأميركي الذي وصفه بـ «اللص»، وأضاف قائلاً: «هذا الحكم يصلح أكثر للبيسبول، ولكنه لا فكرة لديه عن كرة القدم»..

تعليقات

تعليقات