ميسي..7 مدربين والإخفاق مستمر

قال المدرب الأرجنتيني ريكاردو كاروزو لومباردي: إن قائد منتخب التانغو ليونيل ميسي تسبب بإقالة سبعة مدربين، موضحاً أن «البرغوث» يتعمد تقديم أداء سيئ حتى يتخلص من مدرب المنتخب الحالي خورخي سامباولي.

وأضاف: «ميسي لا يهتم بأي شيء، يلعب بطريقة معاكسة تماما لما يريده المدرب. كما أنه يريد دائما أن يكون محاطا باللاعبين الذين يحبهم، وليس بأفضل اللاعبين». من جانبه قال الفرنسي إيمانويل بيتي، لاعب برشلونة والمنتخب الفرنسي السابق، إن على ميسي، أن يشعر بالخجل، وذلك بعد خسارة منتخب أمام نظيره الكرواتي. وقال بيتي، في تصريحات نقلتها صحيفة «سبورت»: «يجب أن يشعر ميسي بالخجل بدلاً من السير ورأسه إلى الأسفل بدون رد فعل، عندما لا تسير الأمور بشكل جيد فهو لا يعرف كيف يتصرف».

وأضاف: «أعتقد أن عليه أن يتدارك الأمور أكثر قليلا، ذلك يحدث مع برشلونة وشاهدنا هذا في دوري الأبطال ونرى ذلك الآن مع المنتخب». ويتعرض ميسي لانتقادات حادة من قبل الجماهير ووسائل الإعلام وحتى من بعض مشاهير كرة القدم في بلاده الأرجنتين بعد خسارتهم أمام منتخب كرواتيا بنتيجة 0-3 ضمن منافسات كأس العالم 2018 مع تعادلهم في المباراة الأولى بهدف لمثله في اللقاء الذي أهدر خلاله ليونيل ميسي ركلة جزاء في مباراة الفريق مع أيسلندا.

إحصاء

وبينما هتف جمهور المنتخب الأرجنتيني للنجم الأول قبل انطلاق المباراة ضد كرواتيا، كان ميسي يفرك جبهته في توتر. ولمس ميسي الكرة 20 مرة فقط في الشوط الأول، وهو أقل عدد من اللمسات بين كل لاعبي الأرجنتين، وبدا مجهداً.

هجوم

من ناحيته شن الأسطورة دييغو أراماندو مارادونا هجوماً حاداً على لاعبي المنتخب الأرجنتيني، بعد الخسارة بثلاثية دون رد أمام كرواتيا، في إطار الجولة الثانية من دور المجموعات في بطولة كأس العالم روسيا 2018. وطالب مارادونا من اتحاد اللعبة الأرجنتيني أن يسمح له بالحديث مع اللاعبين قبل اللقاء الحاسم أمام نيجيريا في سان بطرسبورغ، وقال الأسطورة الأرجنتينية: «أريد أن أتحدث مع اللاعبين، حتى أعلمهم ماذا يعني ارتداء قميص المنتخب الوطني».

غضب

وأضاف مارادونا: «أشعر بغضب كبير في داخلي، لأن الشخص الذي سبق وارتدى قميص الأرجنتين، لا يمكنه أن يرى منتخبه يخسر من منتخب مثل كرواتيا».. «المؤسف أننا خسرنا أمام كرواتيا، وليس من ألمانيا أو البرازيل أو إسبانيا، أو حتى هولندا».

تعليقات

تعليقات