نافاس: خرجنا مرفوعي الرؤوس

قال حارس المرمى الكوستاريكي كيلور نافاس أول من أمس إن منتخب بلاده خرج من المونديال «مرفوع الرأس».

وودع المنتخب الكوستاريكي البطولة رسمياً بعد هزيمته الثانية على التوالي في المجموعة الخامسة بالدور الأول للبطولة، بعدما خسر أول من أمس 0 - 2 أمام نظيره البرازيلي من خلال هدفين في الوقت بدل الضائع للمباراة. وقال نافاس حارس مرمى ريال مدريد الإسباني، والذي تصدى للعديد من الفرص في المباراة: «نخرج من البطولة برأس مرفوعة عالية. الأمر صعب علينا. بذلنا جهداً كبيراً.

كافحنا على مدار المباراة بأكملها. وفي النهاية، كان الأمر هكذا». وودع المنتخب الكوستاريكي رسمياً بغض النظر عن نتيجة مباراته أمام المنتخب السويسري في الجولة الثالثة ، حيث كان الفريق خسر مباراته الأولى في البطولة أمام نظيره الصربي. وقال أوسكار راميريز المدير الفني للمنتخب الكوستاريكي: «إنه أمر مؤلم كثيراً. بذلنا جهدا كبيرا لكنه لم يرتق للدرجة المطلوبة».

من ناحيته أكد نجم كرة القدم البرازيلي مارسيلو، زميل نافاس في الريال أن منتخب بلاده لم يشعر بالقلق أبداً خلال المباراة. وقال مارسيلو: «من وجهة نظري، لم يكن هناك أي قلق... مباريات كأس العالم صعبة دائماً». وأشار إلى أن فريقه قدم مباراة جيدة ونال عليها الجائزة بتسجيل هدفي الفوز في الدقائق الأخيرة من المباراة. وقال مارسيلو: «سيطرنا على المباراة بأكملها».

تعليقات

تعليقات