الفريق يخطط للوصول إلى دور الـ 16

نجم بيرويثني على مشجعي منتخب بلاده

جانب من تدريبات لاعبي منتخب بيرو| أ ف ب

قال بدرو أكينو، نجم خط وسط منتخب بيرو لكرة القدم، أول من أمس، إن فريقه يشعر بأنه يخوض كأس العالم 2018 في ليما عاصمة بلاده نظرا لحضور آلاف من مشجعي الفريق إلى موسكو.

وأوضح أكينو، في مؤتمر صحفي أمس في مقر إقامة معسكر الفريق على بعد 20 كيلومترا شمال غرب العاصمة الروسية موسكو: «سنشعر بأننا نخوض كل المباريات في بلدنا. لا أعلم عدد المشجعين الذين سيتواجدون في المدرجات. ولكننا بالتأكيد نشعر كأننا في وطننا». وطبقا للمعلومات الصادرة عن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، فإن بيرو تحتل المركز الثامن من بين أكثر الدول التي اشترى مشجعوها تذاكر لمباريات كأس العالم حيث بلغت حجم التذاكر المباعة إلى مشجعي بيرو 43 ألفا و582 تذكرة. ويأتي مشجعو بيرو في قائمة عدد التذاكر المباعة خلف مشجعي روسيا والولايات المتحدة والبرازيل وكولومبيا وألمانيا والمكسيك والأرجنتين والذين يحتلون المراكز من الأول إلى السابع على الترتيب.

وعن حظوظ منتخب بلاده في التأهل قال بيدرو اكينو، نجم وسط منتخب بيرو: «السر يكمن في التعامل بمنطق مباراة بمباراة، أولا يجب أن نفكر في الدنمارك ثم في فرنسا ثم في أستراليا».

هدف

من ناحيته أكد بيدرو جايسي، الحارس الأساسي لمنتخب بيرو الأول لكرة القدم، أن فريقه يهدف للوصول إلى دور الستة عشر في كأس العالم 2018 بروسيا. وقال جايسي أول من أمس: «هدف بيرو هو المرور إلى الدور الثاني ولكن علينا أن نفكر في كل مباراة على حدة، هذا سيكون مفتاح قوتنا». وتستهل بيرو مشوارها في المونديال بعد غد السبت أمام الدنمارك ضمن منافسات المجموعة الثالثة، وهو اللقاء الذي سيشهد عودتها إلى المونديال بعد غياب 36 عاما. وفي المشاركة الأخيرة لها في المونديال عام 1982، خرجت بيرو من الدور الأول. وأضاف جايسي قائلا: «لا يخيفنا أن تتمتع الدنمارك بلاعبين أطول قامة منا، علينا أن ندافع بالاستحواذ على الكرة، هذه هي هويتنا في اللعب، ليس علينا أن نغير من هذه العقلية لأنها منحتنا نتائج طيبة حتى الآن».

وتشارك بيرو في المونديال هذا العام للمرة الخامسة في تاريخها، وكانت قد نجحت في مشاركتين سابقتين في عبور عقبة الدور الأول وكان ذلك في بطولتي 1970 بالمكسيك و1978 بالأرجنتين.

تعليقات

تعليقات