ملعب لوجنيكي موسكو

صورة

في انتظار لحظة انطلاق العرس الكروي  العالمي الكبير، قدم موقع *FIFA.com *تعريفا بالملاعب التي ستستضيف النهائيات، وهنا نسلط الضوء على ملعب لوجنيكي في موسكو حيث ستُقام المباراة الإفتتاحية يوم 14 يونيو.

المباريات 
لوجنيكي هو الملعب الرئيسي لنهائيات كأس العالم FIFA المقبلة، حيث سيستضيف المباراة الإفتتاحية وثلاث مواجهات في مرحلة المجموعات، فضلاً عن لقاء واحد في كل من ثمن النهائي ودور الثمانية، ثم المباراة النهائية.

الطاقة الإستيعابية
خلال نهائيات كأس العالم FIFA، سيكون باستطاعة ملعب لوجنيكي - الذي تم تجديده حديثاً - استيعاب ما لا يقل عن 80000 متفرج. فقبل إعادة تشييده، التي استمرت لمدة أربع سنوات، كان الملعب الرئيسي للبطولة يتسع لما مجموعه 78000 متفرج، علماً أنه كان يحمل اسم ملعب لينين المركزي خلال العقدين الخامس والسادس من القرن الماضي، حيث كانت سعته تبلغ 100000 متفرج عندما كان يستضيف مباريات منتخب الإتحاد السوفييتي.

الموقع 
يقع ملعب لوجنيكي في واحدة من أكثر المناطق الخلابة في العاصمة الروسية، وهو يُعتبر جزءاً من المجمّع الأوليمبي الذي يحمل نفس الإسم، حيث ينتشر على مساحة شاسعة تبلغ 180 هكتار. ويتدفق نهر موسكفا مباشرة إلى جانب الملعب، علماً أن هناك خط تيليفيريك للربط بين الضفتين. ويمارس عشرات الآلاف من سكان موسكو مختلف الأنواع الرياضية في مجمّع لوجنيكي الأوليمبي، الذي يُعتبر حالياً مكاناً شعبياً للترفيه والنزهات العائلية.

هل تعلم؟ 
بدأت أعمال إعادة بناء الملعب الرئيسي لنهائيات روسيا 2018 مباشرة بعد بطولة العالم لألعاب القوى التي جرت في صيف عام 2013. وخلال هذه العملية، تم تحويل تصميم لوجنيكي ليصبح ملعباً مخصصاً لكرة القدم بشكل حصري، حيث أزيل منه مضمار ألعاب القوى وكذلك أعمدة الطبقة العليا التي كانت تحجب خطوط البصر، بينما أصبحت المدرجات أقل انحداراً. وقد تم تركيب منصة للمشاهدة تحت سقف الملعب، في حين تم تحويل السقف نفسه إلى واجهة إعلامية عملاقة.

المباريات الأولى 
أقيمت مباراة كرة القدم الأولى في ملعب لوجنيكي الجديد في 11 نوفمبر  2017، عندما تقابلت روسيا مع الأرجنتين ودياً، حيث انتهى اللقاء بفوز الضيوف 1-0 علماً أن سيرخيو أجويرو قدّم أداءًا مذهلاً. وستعود كتيبة سبورنايا إلى لوجنيكي في 23 مارس  المقبل، عندما يستضيف الروس منتخب البرازيل، العملاق الآخر القادم من أمريكا الجنوبية.

الإرث 
كان لوجنيكي دائماً ولا يزال أكبر ملعب في البلاد، وسيظل معقل المنتخب الروسي الأول حتى بعد نهائيات روسيا 2018.

تعليقات

تعليقات