تيري هنري يواجه منتخب بلاده

شهدت مباراة فرنسا وبلجيكا ضمن نصف نهائي مونديال 2018، أمس، واقعة فريدة حيث واجه الأسطورة الفرنسي تيري هنري منتخب بلاده للمرة الأولى، نظراً إلى عمله في الجهاز الفني لمنتخب بلجيكا.

لم يلعب هنري في التشكيلة الأساسية لمنتخب فرنسا في نهائي نسخة البطولة عام 1998 التي توّج منتخب الديوك بلقبها، حيث كان يبلغ من العمر حينها 20 عاماً، لكنه أدى دوراً بارزاً في حصول الفريق على كأس الأمم الأوروبية بعدها بعامين، عقب فوزه على إيطاليا في المباراة النهائية التي جرت بهولندا.

تعليقات

تعليقات