#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«الماكينات» تأمل استعادة التوازن بعد بداية متعثرة

ألمانيا وكوريا الجنوبية.. تصحيح المسار

بعد انتصاره المثير على السويد، الذي حسم بهدف ساحر سجله توني كروس في الوقت القاتل، يأمل المنتخب الألماني في أن يشكل الهدف علامة فارقة تصحح مسار الفريق، في مشوار الدفاع عن اللقب في بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم المقامة حاليا في روسيا. وكان المنتخب الألماني قد تلقى صدمة في بداية مشواره في المونديال، بالهزيمة أمام نظيره المكسيكي صفر -1 في الجولة الأولى من مباريات المجموعة السادسة، وكاد أن يتعادل في المباراة الثانية أمام السويد، لكن كروس خطف هدف الفوز 2- 1 لألمانيا في اللحظات الأخيرة من المباراة لينعش أمال الماكينات.

حسم التأهل

وتحسم بطاقتا التأهل من المجموعة عبر الجولة الثالثة الأخيرة، من مبارياتها التي تشهد اليوم لقاء المنتخب الألماني مع نظيره الكوري الجنوبي على ملعب «كازان أرينا»، تزامنا مع لقاء المكسيك والسويد على ملعب «إيكاترنبيرج أرينا».

ويحتل المنتخب المكسيكي صدارة المجموعة برصيد ست نقاط، ويليه منتخبا السويد وألمانيا برصيد ثلاث نقاط لكل منهما، والمنتخب الكوري الجنوبي في المركز الرابع الأخير بدون رصيد.

فارق هدفين

ويحتاج المنتخب الألماني للفوز بفارق هدفين على الأقل أمام كوريا الجنوبية، أو الفوز بنتيجة أفضل من نتيجة السويد أمام المكسيك، من أجل التأهل لدور الستة عشر.

وربما يتأهل المنتخب الألماني بنتيجة أخرى، بشرط هزيمة السويد أمام المكسيك، لكن لا شك في أن المنتخب الألماني حامل اللقب يتطلع إلى التأهل عبر الفوز، من أجل استعراض استعادة توازنه بعد البداية المتعثرة لمشواره في البطولة.

هدف كروس

وكان ماتس هاميلز الذي غاب عن المباراة أمام السويد بسبب إصابة في الرقبة، قد صرح عقب المباراة بأن هدف كروس ربما يكون حاسما لاستمرار المنتخب الألماني في البطولة. وأضاف هاميلز مدافع بايرن ميونخ بطل ألمانيا: «ربما تشكل هذه لحظة مهمة للغاية في البطولة (لحظة تسجيل كروس الهدف)، ولكن إذا خسرنا أمام كوريا أو أخفقنا في التأهل بأي شكل، لن تمثل تلك اللحظة شيئا» وتابع «حالفنا الحظ شيئا ما، ولكن علينا أن نثبت قدرتنا على تقديم ما هو أفضل»

وقال هاميلز في تصريحاته للصحفيين «(أمام السويد) قدمنا أفضل مما كان في مباراة يوم الأحد (أمام المكسيك)، لكننا لم نكن بالمستويات التي يجب أن نظهر عليها في المباريات المقبلة.» وأضاف «سنخوض مباراة مختلفة ونواجه منافساً مختلفاً أمام كوريا. سنحلل الأمور لنرى ما يفترض علينا تطويره» ومن المتوقع عودة هاميلز لتشكيل المنتخب الألماني في مباراة اليوم.

احتفال الجماهير

وكان هدف كروس قد أسفر عن موجة احتفالات هائلة للجماهير ووسائل الإعلام الألمانية، رغم حالة الجدل التي أثيرت حول تصرف مسؤولين من المنتخب الألماني، كانوا قد توجهوا إلى مقاعد بدلاء وأعضاء الجهاز الفني للمنتخب السويدي، عقب صافرة النهاية موجهين إيماءات استفزازية، وهو ما انتقده مدرب السويد، واعتذر المنتخب الألماني عنه بعدها ثم أعلن الاتحاد الدولي (فيفا) عن التحقيق بشأنه.

لوف: لا تأثير لفرحة الفوز على السويد

قال يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني الأول لكرة القدم، إنه لن يسمح أن تؤثر فرحة الفوز المتأخر على منتخب السويد خلال مباراتهم أمام منتخب كوريا الجنوبية المقرر إقامتها اليوم الأربعاء في الجولة الأخيرة من المجموعة السادسة بكأس العالم.

وحافظ الهدف الذي سجله توني كروس في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، على آمال أبطال العالم 2014 في الحفاظ على لقبهم، حيث بات بإمكانهم التأهل لدور الستة عشر، إذا تغلبوا على كوريا الجنوبية بفارق هدفين أو أكثر في المباراة التي ستقام بمدينة كازان.

وقال لوف في تصريحات للصحفيين أمس الثلاثاء: «كان المزاج جيدا في طريقنا للعودة ولكن أيضا لم يكن احتفالنا هيستيريا، حافظنا على هدوئنا، وكان من الواضح أننا سنعود للعمل في اليوم التالي. هدأت النشوة سريعا ودخلنا في تركيز شديد منذ ذلك الوقت».

وأكد المدرب أيضا أن زباستيان رودي لن يلعب أمام كوريا الجنوبية في مباراة اليوم، بعد أن تعرض لكسر في الأنف في مباراة الجولة الثانية أمام السويد، ولكن ماتس هوميلز جاهز للمشاركة اليوم، ويمكن أن يعود ليعوض غياب جيروم بواتينج بسبب الإيقاف.

شين يونج: لدينا أمل في التغلب على الألمان

أكّد مدرب المنتخب الكوري شين تاي يونج، أن فريقهم لديه فرصة بنسبة واحد بالمئة في التغلب على المنتخب الألماني للتأهل إلى دور الستة عشر من المجموعة السادسة بكأس العالم. وقال شين للصحفيين:«لم نحظَ بوقت كافٍ للاستعداد بالشكل الأمثل لمواجهة المنتخب الألماني».

وأضاف:«نواجه حامل اللقب، حتى لو أننا تمكننا من تطوير أدائنا الجماعي لا أعتقد أنه من السهل مواجهتهم. لدينا فرصة بنسبة واحد بالمئة، فرصة ضئيلة للغاية، لذلك سنحاول البحث عن الفرصة لإنهاء البطولة بشكل جيد».

ومن جهته قال سون هيونج مين، نجم المنتخب: «هناك فرصة بنسبة واحد بالمئة، مازال هناك أمل، لن نستسلم، وسنبذل كل ما في وسعنا لتحقيق نتيجة جيدة غداً».

وأضاف:«لا يمكننا أن ننكر أن المنتخب الألماني أفضل منا. لا بد أن تكون لدينا قناعة أن بإمكاننا تحقيق الفوز».

واتفق سون، الذي سجل هدف المنتخب الكوري الوحيد في هذه البطولة حتى الآن، مع رأي المدرب حول تضاؤل فرص المنتخب الكوري أمام نظيره الألماني، ولكنه أصر على أن زملاءه لن يستسلموا.

ويملك المنتخب الآسيوي فرصة وحيدة للتأهل، وهي التغلب على المنتخب الألماني على أمل خسارة المنتخب السويدي من نظيره المكسيكي.

لحظة فارقة للألمان

يرى المهاجم الألماني تيمو فيرنر، أن هدف كروس قد يشكل لحظة فارقة لحظوظ المنتخب الألماني في المونديال الروسي. وقال: «البهجة سادت غرفة تغيير الملابس عقب المباراة، وواجه البعض صعوبة في التعبير عن شعوره».

كوريا الجنوبية تفتقد يونج

يفتقد المنتخب الكوري الجنوبي جهود قائده ونجم خط وسطه كي يونج يونج بسبب إصابة في ربلة الساق (عضلة السمانة) تعرض لها خلال مباراة المكسيك كما يغيب بارك جو هو بسبب مشكلة في الفخذ.

غياب جيروم بواتينج

يغيب عن مباراة اليوم لاعب المنتخب الألماني جيروم بواتينغ، إثر حصوله على البطاقة الحمراء في مباراة السويد التي أقيمت على ملعب استاد «فيشت» الأولمبي في سوتشي.

الإصابة وأمل المشاركة

يأمل لاعب خط الوسط الألماني سيبستيان روديفي، أن يتمكن من المشاركة بمباراة اليوم مرتدياً قناعاً واقياً على وجهه. وكان رودي قد تعرض لكسر في الأنف خلال مباراة السويد.

تعليقات

تعليقات