كأس العالم 2018

تحكيم أميركي قاس

كان التحكيم الأميركي قاسياً على المنتخبات العربية في مونديال روسيا 2018، حيث احتسب الحكم جايير ماروفو ركلة جزاء للمنتخب البلجيكي بعد 5 دقائق فقط من انطلاق المباراة، إثر مخالفة ارتكبها المدافع التونسي صيام بن يوسف على أحد مهاجمي بلجيكا خارج منطقة الجزاء، ليحقق منها هازارد الهدف الأول، ويسهّل مهمة فريقه في الفوز، بينما عقّد الهدف حسابات نسور قرطاج. وفي المقابل، تغافل الحكم الأميركي ماروفو على منح تونس ركلة جزاء خلال الشوط الأول بعد عرقلة وهبي الخزري.

وكان المنتخب المغربي عانى كثيراً من صافرة الحكم الأميركي مارك غيغير أمام المنتخب البرتغالي، وخسر بهدف لصفر بهدف لرونالدو مسبوقاً بمخالفة على دفاع الأسود ارتكبها بيبي.

تعليقات

تعليقات