جيرارد يثني على شباب انجلترا

يعتقد ستيفن جيرارد قائد منتخب انجلترا ان اللاعبين الشباب الموهوبين الذين شقوا طريقهم للتشكيلة النهائية للمنتخب في نهائيات كأس العالم لكرة القدم ساعدوا على توفير أجواء أكثر من الثقة في البرازيل بشكل يفوق ما كان عليه الحال في جنوب إفريقيا قبل اربع سنوات.

وقال جيرارد للصحفيين أول من أمس عقب حصة تدريبية في ظل ظروف شديدة الحرارة في مدينة ميامي «الأمر يبدو مختلفا هذه المرة. اللاعبون يبتسمون ويستمتعون بالتدريبات ونحن مستمتعون بوجودنا معا.»

وأضاف «لم نكن في هذه الحالة الذهنية خلال البطولة السابقة قبل اربع سنوات. لم نكن على هذا القدر من الثقة. الأمور مختلفة بكل تأكيد هذه المرة. نعرف اننا سنحاسب على النتائج. هناك ترقب لما سنقوم به.»

وعند سؤاله عن وجود سبب محدد يجعله اكثر تفاؤلا هذه المرة قال جيرارد «مستوى اللاعبين في التشكيلة. هناك لاعبان اثنان يتنافسان على كل مركز للدخول للتشكيلة الأساسية ولا أعتقد أن هناك فارقا كبيرا بين أي منهما.»

تشكيلة مختلفة

وأضاف في إشارة للمباراة الأولى لانجلترا التي ستقام في ظل ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة في ماناوس في 14 يونيو «المدرب (روي هودجسون) قادر حقا على اختيار اربع أو خمس تشكيلات لمباراة إيطاليا ولن يشعر احد وقتها بفارق كبير في المستوى.»

وأضاف «هذا ما يمنحني الامل كما أنني أدرك ان أي 11 لاعبا سيختارهم المدرب سيؤدي إلى وجود بعض المواهب الرائعة على مقاعد البدلاء يمكن الدفع بها عند الحاجة.»

ودخل وافدون جدد مثل آدم لالانا ولوك شو من ساوثامبتون وروس باركلي لاعب ايفرتون ورحيم سترلينج لاعب ليفربول للتشكيلة وهو ما زاد الضغوط على اللاعبين الأساسيين للارتقاء بمستواهم.

وقال جيرارد «اعتقد انهم حضروا بمستوياتهم التي قدموها مع أنديتهم وقد ترك هذا أثرا على الاستعدادات. هذا ما لاحظته في التدريبات إلى الآن ويحدوني الأمل ان يواصلوا على نفس النهج في البطولة.»

وأضاف «هناك اقوال تتردد عن ان هؤلاء اللاعبين هم مجموعة من الشباب وانهم لا يملكون الخبرة لكن بوسعي القول إنهم مستعدون للعب. هذا اكبر إطراء مني لهم بسبب ما شاهدته في التدريبات.»

كما يشعر هودجسون بالحماسة بسبب التطور السريع في مستوى اللاعبين الشباب وقال إن هذا يمنحه سببا للشعور بالصداع عند الاختيار من بين مجموعة اللاعبين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات