محمد رضوان:التخطيط المبكر شرط التأهل للمونديال المقبل

طالب محمد سالم رضوان نجم الأهلي ومنتخبنا الوطني السابق في مونديال 1990، بضرورة التخطيط الجيد من الآن للتأهل لكأس العالم لكرة القدم 2022، لضمان الوصول إلى المونديال، بعد غياب سنوات طويلة، وتحديداً منذ المشاركة في كأس العالم بإيطاليا.

قال رضوان: «يجب علينا تدارك أخطاء الماضي، من خلال الاستعداد المبكر لكأس العالم المقبلة، والوضع في الاعتبار أن هذا الأمر يتطلب وقتاً طويلاً ليستطيع الجيل المختار لتحقيق الحلم، أن يحققوا الانسجام، وهو أمر مطلوب لخلق كرة جماعية، إلى جانب اختيار عناصر الجيل المطلوب، بما يسمح بوصولهم إلى المونديال وهم في عمر مناسب».

أوضح رضوان: «لدينا الآن المنتخب الأولمبي، وهو عمر مناسب لنبدأ بتحضيره لكأس العالم المقبلة، مع تطعيمه بمجموعة مميزة من منتخب الشباب، وعناصر الخبرة من المنتخب الأول، الذين تتناسب أعمارهم مع إمكانية المشاركة في كأس العالم حال التأهل، وكل هذه المجموعة، يجب أن تصهر معاً من خلال خطة طويلة الأجل يتم تنفيذها من الآن وخلال السنوات الأربع المقبلة».

رأي نجم (الأبيض) في مونديال 1990، أن كأس آسيا 2019 محطة مهمة للغاية في التخطيط لتحقيق حلم الوصول للمونديال المقبل، وقال: «المنتخب الوطني الأول الحالي، مطعم ببعض اللاعبين الشباب استعداداً لكأس آسيا، وبالتالي ستكون البطولة القارية محطة مهمة لتقييم منتخبنا وعناصره، ونتيجة (الأبيض) في تلك البطولة، سيكون لها تأثير معنوي كبير على لاعبينا، والنتائج الإيجابية سوف تمنحهم الثقة التي تنعكس إيجاباً على مسيرتهم في التصفيات التالية المؤهلة لنهائيات كأس العالم».

تعليقات

تعليقات