صيحة المونديال..صور النجوم على الرؤوس

تتفنن الجماهير في قصات الشعر كل مونديال، وفي روسيا أطل علينا شباب كثيرون من مختلف الجنسيات في صيحة جديدة، حيث اختاروا رسم صور لنجوم الساحرة المستديرة على رؤوسهم.

وسيطر كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي على موضة قصات شعر مونديال روسيا 2018.

ففي شوارع موسكو وملاعبها يتزاحم مشجعون بالآلاف وخاصة من الدول اللاتينية على صالات الحلاقة لنيل قصة تبرز وجه «الدون» أو «البرغوث».

ونشطت صالونات الحلاقة في روسيا كثيرا وحققت هي الأخرى مكاسب مالية عالية نظرا لتوافد حوالي مليون ونصف المليون على روسيا خلال الشهر الحالي.

واختار مشجعون آخرون خاصة من الجنسيات العربية والأوروبية رسم العلم الوطني على جنب، فوق الأذن، وسعى آخرون إلى تلوينه بألوانه الأصلية.

ومن المشاهد الطريفة في المونديال أن الذين يعانون من الصلع لونوا رؤوسهم بالكامل بألوان أعلام بلدانهم.

كما خطفت بعض المشجعات الروسيات الأضواء بصبغ شعرهن بألوان تميل إلى الأحمر والأزرق المستوحى من العلم الروسي. وتبقى قصات الشعر الأفريقية وفية لخصوصياتها وتمسكها بطبيعة الإنسان الأفريقي ذي العلاقة القوية مع الحيوانات والغابات. فبين مشجع شكل شعره في شكل حبال وآخر رسم أسد تتراوح أبرز التقليعات.

وعلى المستطيل الأخضر خطف النجم البرازيلي نيمار الأضواء بقصة شعره التي استقبل بها المونديال الروسي وجعلته يتصدر عناوين الصحف الرياضية ومجلات الموضة والجمال. ويأمل نيمار أن تكون التقليعة الجديدة فأل خير عليه.

وأطل كريستيانو رونالدو على أنصاره هو الآخر بقصة شعر جديدة تتسم بالبساطة نالت استحسان الكثيرين. وتعود النجم البرتغالي على تغيير قصة شعره من فترة لأخرى، وتجد تقليعاته دائما قبولا جماهيريا. بينما حافظ ميسي على تسريحته القديمة ولحيته الطويلة التي لا تروق للكثيرين من عشاقه ويعتبرون أنها تظهره في صورة العجوز.

تعليقات

تعليقات