العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    11 ألف منزل ضمن خريطة إعادة الإعمار في عدن

    أنهت السلطات المحلية في عدن عملية حصر مناطق إعادة الإعمار والتي بلغت نحو 11 ألف منزل جراء الحرب التي شنها الانقلابيون على العاصمة المؤقتة عدن، في وقت بلغت التكلفة الاجمالية 74 مليون دولار.

    وناقش اجتماع عقد بمكتب الأشغال العامة والطرق برئاسة وكيل محافظة عدن لقطاع المشاريع غسان الزامكي ومدير عام الأشغال المهندس حسين عوض عقربي الآلية الخاصة بمراجعة التصاميم والمسوحات لعملية الإعمار للمناطق المتضررة جراء الحرب التي شنتها قوات صالح والحوثي على مدينة عدن.

    وأوضح وكيل محافظة عدن لشؤون المشاريع أن التكلفة الإجمالية لعملية إعادة الإعمار بلغت 74 مليون دولار لإعادة وتأهيل 11231 منزلا موزعة على مناطق العاصمة عدن. وأشار إلى أن التكلفة المالية جاءت من خلال عملية المسح والحصر الذي توصل إليه الفريق الفني لمكتب الأشغال العامة الخاص بعملية الحصر للأضرار التي تعرضت لها منازل المواطنين.

    وطالب الزامكي الحكومة ممثلة بوزارة التخطيط والتعاون الدولي بمتابعة الجهات المانحة بتقديم المبالغ ومساعدة السلطة المحلية في إنجاز هذه المهام والإسراع بعملية البناء وترميم المنازل الخاصة بالمواطنين الذين ينتظرون العودة والتخفيف من معاناتهم التي يتعرضون لها، منوها بأن الصندوق الكويتي للتنمية قد قدم مبلغ مليوني دولار كما وعد بتقديم خمسة ملايين دولار في وقت لاحق وأن التكلفة هي بحاجة إلى مزيد من الدعم للبدء بالإعمار بشكل نهائي، على أن يكون العمل شاملاً لكل الأضرار وتجنب أي إشكالية أو قصور في إعادة الإعمار.

    تجهيز التصاميم

    وأكد أن محافظ العاصمة عدن اللواء عيدروس الزبيدي يتابع وبكل حرص عملية المسح وحصر المنازل المتضررة، وكذلك متابعة الجهات المانحة لعملية التمويل لإعادة إعمار عدن. وأقر الاجتماع تجهيز التصاميم وتوزيعها على المديريات والمناطق المتضررة والتنقل من منطقة إلى أخرى حسب الترتيب والأولوية للمناطق المتضررة وأن تكون عملية البناء للمنازل وفقا للتصاميم السابقة.

    طباعة Email