العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    روسيا تعرقل التوافق الدولي لدعم الحل السياسي

    الإمارات: قدّمنا 79 شهيداً دفاعاً عن الشرعية وأطفال اليمن

     لمشاهدة ملف "إعادة الأمل" بصيغة الــ pdf اضغط هنا

     

    جددت دولة الإمارات التزامها الثابت بحماية الأطفال الذين يعيشون في ظل الصراعات حول العالم، كاشفة عن التزام التحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن بتدابير استثنائية ضامنة لحماية حقوق الأطفال في أي مكان يوجدون فيه.

    وأكدت المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة لانا نسيبة، أمام جلسة المناقشة المفتوحة التي عقدها مجلس الأمن، أول من أمس، أن الشهداء الإماراتيين الـ79 ضحوا بحياتهم في عملية عاصفة الحزم في اليمن من أجل حماية المدنيين بمن فيهم الأطفال، من الحوثيين والجماعات المتطرفة الأخرى.

    وأكدت أن «قضية حماية الأطفال في حالات الصراع لم تكن أكثر إلحاحاً مما هي عليه اليوم في منطقتنا، حيث سمعنا طوال اليوم بيانات موجعة للقلب عن الانتهاكات التي تُرتكب ضد الأطفال».

    وأكدت نسيبة التزام الإمارات بالسعي إلى حل سياسي للنزاع اليمني من خلال المشاورات اليمنية - اليمنية، جزءاً من عملية السلام الجارية، وسلطت الضوء على جهود العمل والتنمية الإنسانية التي تبذلها الإمارات في اليمن، مشيرة إلى إيجاد حلول دائمة للاستقرار لا يتم تحقيقها بالتدخل العسكري وحده. وفشل مجلس الأمن، أمس، في إصدار بيان يدعو وفد الحوثيين، والرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح المشارك في مشاورات الكويت، للتعاون مع المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ، بعد اعتراض روسيا عليه.

    وذكرت المصادر أن روسيا عرقلت التوافق الدولي لإصدار بيان يدعم الخطة الأممية للسلام في اليمن، بعد أن رفضت تضمينه دعوة الحوثي وصالح للتعاون مع المبعوث الأممي.

    لقراءة أخبار أخرى إضغط هنا

    طباعة Email