الأمن أحبط استهداف سيارة ثكنة عسكرية

مقتل 4 جنود يمنيين بهجوم انتحاري في عدن

قُتل أربعة جنود يمنيين وجرح آخرون بتفجير انتحاري عند حاجز أمني شرقي عدن، ونجحت المقاومة وقوات الأمن في إحباط استهداف الانتحاري أحد معسكرات الجيش في المدينة وورشة صيانة المدرعات العسكرية، في حين قتل أربعة مدنيين من أسرة واحدة بانفجار لغم أرضي داخل منزلهم في عدن، وذلك بعد دخول أفراد العائلة إليه.

وقال مصدر في المقاومة لـ«البيان» إن انتحارياً كان على متن سيارة كانت تسير بسرعة عالية بهدف تجاوز حاجز أمني والوصول إلى ثكنة عسكرية وتفجير السيارة وسط الجنود. وأضاف أن أفراد المقاومة الذين يحمون الثكنة أطلقوا النار على السيارة، ما أدى إلى انحرافها عن بوابة المعسكر وانفجارها قبل وصولها إلى البوابة، وهو ما تسبب في مقتل أربعة من الجنود وإصابة ثمانية آخرين بجراح.

وعلى صعيد آخر، أكدت مصادر في المقاومة القبض على ثلاثة من منفذي عملية الاغتيال ضد الشيخ السلفي عبد الرحمن العدني يوم الأحد، حيث قالت المصادر إن التحقيق مستمر مع المتهمين بعد تسليمهم لقوات التحالف في عدن. وكانت عصابة مسلحة اغتالت رجل الدين البارز والقائم على معهد دار الحديث في الفيوش الشيخ عبد الرحمن العدني، وتمكنت المقاومة من مطاردتهم والقبض عليهم. في الأثناء، قتل أربعة مدنيين من أسرة واحدة بانفجار لغم أرضي داخل منزلهم في عدن، وذلك بعد دخول أفراد العائلة إليه، حسب ما نقل موقع «العربية نت».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات