«الشركسية».. أكلة مصرية شعبية احتفاء بالضيوف

تعد "الشركسية" من أبرز المأكولات الشعبية لدى الأسر المصرية، وأكثرها رواجًا ضمن موائد رمضان، وهو الشهر الذي تعج فيه المائدة المحلية بالعديد من الأصناف، سواء المأكولات أو المشروبات الشهية، ذات النكهة المميزة، التي تزيد من حلاوة مذاقها روحانيات الشهر الكريم، ومشاعر المسلمين خلاله.

وأكلة الشركسية تتكون مقادير تحضيرها من الدجاج، والأرز، وعين الجمل، وخبز "توست"، وكريمة، ولبن، وكرفس أو كسبرة، وجميعها مواد متوافرة في الأسواق بكثرة طوال أيام الشهر الفضيل، وفي متناول الجميع، ما يجعلها وجبة سهلة التحضير، وتتسم بقيمتها الغذائية العالية .

وعن طريقة تحضير الوجبة، فيتم وضع الأرز في جوانب صينية كبيرة الحجم، مع ترك "فجوة" أو مكان فارغ في منتصفها، يتم وضع الدجاج بها، ثم يتم تحضير الصوص الخاص بالشركسية، وهو عبارة عن عين جمل، وقلب عيش توست، بالإضافة إلى الكريمة، وكوب لبن واحد، وبصل مفروم، وكرفس، ثم يتم إدخال عين الجمل بالفرن عقب تقشيره، ويوضع التوست باللبن حتى يتشربه تمامًا، ثم يتم قلي البصلة عقب تقطيعها لشرائح صغيرة الحجم في السمن أو الزبد.

ويضاف إليها عين الجمل، ثم التوست والكرفس أو الكسبرة وتقدم كوجبة متكاملة وشهية وتحرص الكثير من الأسر على اعدادها احتفاء بالضيوف عند دعوتهم للأفطار في رمضان ضمن المائدة التي تحتوي على أطعمة متنوعة ومختلفة.وأصل كلمة شركسية، مشتق من اسم "الشركس"، وهم مجموعة أناس من سكان شمال القوقاز من أديغة وشيشان وآفار ولزجين، وهم من أقدم الأمم المعروفة التي سكنت القوقاز الشمالي.

 

تعليقات

تعليقات