الفرنسي مايكل أوياك:نمط الحياة الصحي رهان المعاصـرة والاستدامة الإماراتية

على أرض الإمارات يلتقي جميع البشر تحت مظلة التعايش، ويتنسّمون أريج التناغم، يتعاونون لبناء الحضارة وتكريم الإنسان، في منهج اختزله صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بقوله: «أكثر ما نفاخر به الناس والعالم عندما نسافر ليس ارتفاع مبانينا.

ولا اتساع شوارعنا، ولا ضخامة أسواقنا، بل نفاخرهم بتسامح دولة الإمارات.. نفاخرهم بأننا دولة يعيش فيها جميع البشر على اختلافاتهم التي خلقهم الله تعالى عليها بمحبة حقيقية وتسامح حقيقي.. يعيشون ويعملون معاً لبناء مستقبل أبنائهم، دون خوف من تعصب أو كراهية أو تمييز عنصري أو تفرقة بناء على لون أو دين أو طائفة أو عرق»..

نقف في حلقات يومية مع سنابل من نور التعايش.. خيرها يعانق السماء.. وبرّها حديث الروح.

يشارك مدرب المشاهير الفرنسي مايكل أوياك والملقب بــ«كوتش مايك دبي» المجتمع الإماراتي خبرته الرياضية، ويراهن على تفوق منظومة الحياة الصحية كانعكاس لروح المدن المعاصرة، التي تعج بالراغبين في التغيير.

متسلحين في ذلك بالإرادة والعزيمة في مواجهة التحديات إلى جانب التعلم من كافة الإخفاقات السابقة واعتمداها كركائز أساسية لتحقيق الأهداف الإيجابية لتوازن الجسد المثالي كسلوك يومي اجتماعي يحظى بقبول وشعبية لأنه مطبوع بالواقعية المستقاة من فكر المبادرات الصحية العالمية، حيث تعتبر الرياضة الأولويات والعناصر التي لا جدال في كونها الأساس والمحور لبلوغ الحياة السعيدة.

دبي 2021

وفي السياق، يؤكد المدرب الشخصي مايكل أوياك أن دولة الإمارات تمثل وجهة رائدة للرياضة الدولية وتشتهر دبي بأنها مدينة عالمية تشجع المقيمين فيها على العناية بالصحة واتباع نمط حياة صحي من خلال العديد من المبادرات والفعاليات التي تجذب جمهور عريض من أفراد المجتمع المحلي.

ويأتي في مقدمتها تطبيق Good Move Dubai الذي يندرج ضمن مبادرات خطة دبي 2021 التي أعدت بتوجيه من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في ديسمبر 2014.

حيث بنيت الخطة حول الدور المحوري الذي يلعبه الفرد القادر على العطاء والإنتاج للاستمرار في مسيرة التنمية في الإمارة حين نصّت في أولى أهدافها على أن أفراد دبي هم «متعلمون ومثقفون وموفورو الصحة» وذلك ضمن محورها الأول في أن تكون دبي «موطناً لأفراد مبدعين وممكنين ملؤهم الفخر والسعادة».

ظاهرة عالمية

ويضيف مايكل: يوفر تطبيق Good Move Dubai مساراً افتراضياً يبدأ من إمارة دبي، يتنقل من خلاله المشارك ما بين 38 مدينة من مدن العالم، وينتهي بمدينة سيدني، وذلك خلال مدة تتراوح بين 13 – 15 شهراً. حيث جاء اختيار المدن العالمية ترجمةً لواقع مجتمع دبي الغني بتنوعه الثقافي.

وتترجم المسافة ما بين مدن العالم إلى عدد من الخطوات التي يقوم التطبيق باحتسابها، سواءً من خلال المشي أو الجري أو ركوب الدراجة الهوائية. ويسجل التطبيق هذه النتائج في الهاتف الذكي للمستخدم أو سواره الرياضي، أو أي جهاز لياقة آخر مخصص لهذه الغاية.

كما يتم الاحتفاظ بإنجازاته في الوصول إلى أكبر عدد من المدن العالمية، وتأتي المبادرة في معالجتها لظاهرة قلة الحركة البدنية بطريقة مبتكرة تتوافق مع توجه إمارة دبي في جعلها المدينة الأذكى عالمياً واستخدامها لتطبيقات التكنولوجيا الرقمية في تحفيز الأفراد على الحركة والنشاط من خلال استخدام مفاهيم الاقتصاد السلوكي .

حيث يتيح التطبيق إحراز الشارات والفوز بالمكافآت في جو مفعم بالمنافسة وروح التحدي للذات والأصدقاء والمشاركين الآخرين.

مواهب شابة

ويرى مايكل أن فعاليات عالم دبي للرياضة منذ إقامة أولى دوراته في عام 2011 شهدت نمواً سنوياً هائلاً ومن المتوقع أن يتخطى عدد زواره هذا العام حاجز المليون زائر، باعتبارها منصة فريدة لرعاية المواهب الشابة وإطلاق المسيرات المهنية الرياضية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

حيث يوفر عدداً كبيراً من الرياضات الأكثر الشعبية إضافة إلى عدد من الأنشطة الحافلة بالإثارة التي تجتذب المقيمين والزوار وذلك في موقعه الفريد الممتد على مساحة 25,000 متر مربع.

حيث أتاحت الشراكة الاستراتيجية بين مركز دبي التجاري العالمي ومجلس دبي الرياضي الفرصة لتعزيز المواهب الشابة في المجتمع وتوفير مرافق رياضية عالمية المستوى واستضافة فعاليات رياضية رئيسية تعزز من مكانة دبي كوجهة رائدة للسياحة الرياضية.

سلوك إيجابي

ويشير مايكل إلى أهمية الرياضة في تحسين نمط الحياة الشخصية لأفراد المجتمع، فمن الخطأ أن نكون غير مبالين بأوضاعنا الصحية، ولا نعير اهتماما لإمكانياتنا وطاقاتنا الكامنة داخل ذواتنا، هذا التصرف والسلوك يؤشر على إمكانية الانحدار والتدهور في مسارنا الحياتي، إن نمط الحياة الإيجابي لا يعني مجرد ممارسة الرياضة بانتظام أو الدخول في حمية غذائية.

ولكنه يعني أن نجعل من الرياضة والغذاء الجيد جزءاً من طريقة حياتنا وأن نغير سلوكياتنا وعاداتنا التي تجلب التوتر والضيق والحزن، لا شك بأن تغيير الإنسان لأمور اعتاد عليها لسنوات طويلة لا يمكن أن يتم في ظرف يوم واحد ولكنه عملية قد تستغرق وقتاً طويلاً.

عطاء رياضي

وحول ارتباط منظومة العطاء بالقيم الرياضية يؤكد مايكل أنها تتخطى أهدافها التنافسية والسعي لتحقيق الألقاب إلى حدود أبعد وأسمى حين تتصل بخدمة الإنسان، فتتحوّل إلى وسيلة للعمل الخيري، إما للإضاءة على ما يعانيه أشخاص كثيرون من إعاقات وأمراض أو لتحصيل الأموال لصالح الجمعيات الخيرية التي تعمل على تحسين نمط حياة هؤلاء وآخرين.

وتسخير الرياضة ونجومها لصالح الأعمال الخيرية. ورغم المحاولات الفردية المتميزة التي يقوم بها أشخاص رياضيون في هذا الإطار، إلا أن مساهمة نجوم الرياضة الإماراتية والأندية الكبيرة في هذا المجال تمتع بثقل اكبر ونتائج مبهرة كنموذج يحتذي به.

كما أن حرص المواطنين والمقيمين على المشاركة في مثل هذه الأنشطة الرياضية الخيرية يعكس مستوى الوعي المجتمعي بأهمية الرياضة في الحفاظ على سلامة وصحة الإنسان ودورها في تعزيز نشاطه وبث مشاعر السعادة والرضا في نفسه، إذ أنها وسيلة رئيسية لتغذية الجسم باللياقة والطاقة والقوة التي تمكنه من العطاء والإنجاز في حياته.

تجربة روحانية

ويرى مايكل أن شهر رمضان المبارك يعزز القيم المجتمعية القائمة على التسامح والتي يلمسها أبناء الجاليات المتعددة الجنسيات، والذين مع الوقت اصبحوا لا يشعرون بالغربة أو الوحدة، فالبيوت تستقبلهم بفرح جم وكرم كبير، لتجربة روحانيات الشهر الفضيل ضمن أجواء من الإخاء والترابط القائم على المحبة المغموسة باحترام ثقافة الأخر،ولتأثير الإيجابي المتبادل.

والذي يساهم في دمج كافة الحضارات والثقافات ومن ضمنها ثقافة الطهي التي تشكل جزءاً مهماً من طقوس رمضان، حيث تظل المائدة الرمضانية التراثية تشكل زادا ثقافيا يربط الأجيال الجديدة بماضيها، وبالمقيمين على ارضيها، من خلال وحرص العائلات الإماراتية على توريث هذه الأطباق لأبنائها عمل لا يستهان به من حيث طبيعته كثقافة متناقلة.

ماراثون زايد

«ماراثون زايد الخيري» في نيويورك يعد حدثاً إنسانياً رياضياً نفخر به جميعاً لما يجسده من قيم ومعانٍ نبيلة، بداية من ارتباطه باسم المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

فمن أهم النجاحات التي حققها الماراثون الاستمرارية منذ انطلاقه من 13 سنة، بالإضافة إلى العمل الخيري بعلاج مرضى الكلى في أميركا امتدت رسالة الماراثون لتشمل السلام والمحبة التي تحملها الإمارات لشعوب العالم كافة.

روتين صحي

النظام الغذائي والروتين الرياضي يوصلان لمستوى عالٍ من اللياقة من خلال خطة متسقة وناجحة تحقق الأهداف المطلوبة.

رياضة النجوم

المشاهير لا يملكون وقتًا لتمضية ساعات في صالة الألعاب لذلك يختارون التمارين ذات الكفاءة في حرق الدهون.

تمارين ذكية

تجريب تمارين رياضية مختلفة يساعد العضلات على المرونة والنمو بصورة أفضل.

 

 

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات