ماهو الحكم الشرعي فيمن يقومون بعد فراغ الإمام من صلاة الجمعة بصلاة الظهر؟

- نرجو بيان الحكم الشرعي فيمن يقومون بعد فراغ الإمام من صلاة الجمعة بصلاة الظهر؟

- إعادة صلاة الظهر بعد أداء صلاة الجمعة، إذا لم تكن إقامة الجمعة قد استوفت شروطها، هي محل خلاف بين أهل العلم، بناء على مسألة جواز تعدد الجمعة في البلد الواحد من غير ضرورة، والأولى للناس أن لا يشكُّوا في صحة جمعتهم، ولا حاجة لإعادتها ظهراً، وعليهم بعمل السواد الأعظم من الأمة، ومع ذلك فإن وجد من هو حريص على إعادتها ظهراً فرداً لا جماعة، فإنه لا ينكر عليه، بل يُترك وشأنه، فغاية ما يريده إعادة الفريضة، فتكتب فرضاً أو نفلاً. والله تعالى أعلم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات