الحفلات والهدايا تنعشان أسواق رأس الخيمة

تظل دعوات موائد الإفطار والسحور والهدايا الرمضانية، أبرز روحانيات الشهر الكريم، التي تعزز التلاحم والمشاركة المجتمعية، بالإضافة لدورها في دعم قطاع الضيافة، الذي طرح العديد من البرامج الترويجية، ومنها تقديم غرفة مجانية مع حجوزات الإفطار والسحور، كما سجلت الأسواق التقليدية ارتفاع مبيعاتها من السبح والمصاحف، وغيرها من الهدايا التي تحمل روحانية الشهر الكريم.

وشهدت الخيام الرمضانية ومطاعم الفنادق في رأس الخيمة، حالة من الزخم والنشاط في مبيعاتها خلال الشهر الكريم، نتيجة لربط عروض باقات مطاعم الفنادق والمنتجعات مع ليالي الإقامة، في ظل ارتفاع الحجوزات المبكرة من الأفراد والمؤسسات الحكومية والخاصة على حجز الطاولات لضيوفهم على موائد الخيام الرمضانية، ما ساهم في زيادة المبيعات.

 

رواج كبير

وأكد هيثم مطر الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، أن قطاع الضيافة شهد رواجاً كبيراً خلال شهر رمضان المبارك، نتيجة لتنوع حفلات الإفطار والسحور التي استضافتها الخيام الرمضانية، وعززت من منتجاتنا السياحية، مع استقبالها يومياً للضيوف والأصدقاء من المؤسسات الحكومية والخاصة، بالإضافة للحجوزات العائلية والشبابية، الذين يحرصون على الاستمتاع بالأجواء الرمضانية المميزة.

وساهم تقديم فنادق رأس الخيمة للعروض الترويجية، في جذب المزيد من زبائن السوق المحلي، تماشياً مع الحجوزات من الأسواق العالمية، التي لم تتأثر بأجواء شهر رمضان، حيث يفضل السياح الاستمتاع بالأجواء المعتدلة خلال هذه الفترة من العام مع اعتدال الطقس. وقدمت «خيمة المرجان الرمضانية» في مطعم وتراس Puro، على الإطلالة الاستثنائية لمياه الخليج العربي للواجهة البحرية في جزيرة المرجان، تجربة إفطار وسحور مميزة، والتي لاقت إقبالاً كبيراً من الزبائن، ويعد شهر رمضان فرصة مثالية للاجتماع مع الأصدقاء وأفراد العائلة، وسط أجواء ممزوجة بروح التآخي التي تميز شهر الخير، والاستمتاع بالضيافة العربية الأصيلة، التي تشتهر بها رأس الخيمة، ضمن باقة يومية من المأكولات والمرطبات والعصائر الرمضانية، مع العروض الخاصة بالأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاماً، بينما يمكن للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، تناول الطعام مجاناً.

 

انطلاقة قوية

وأوضح محمد حسن السبب مدير عام مركز رأس الخيمة للمعارض بغرفة تجارة رأس الخيمة، أن «الخيمة الرمضانية» المقامة على الإطلالة البحرية للجزيرة الحمراء، وتستوعب أكثر من 350 شخصاً، سجلت انطلاقة قوية خلال الشهر الكريم، في ظل الأجواء المميزة التي تقدمها ضمن باقة العروض لقوائم الإفطار والسحور، مع تخصيص أجنحة خاصة للعائلات، للاستمتاع بالأجواء الممتعة لألحان العود والأغاني العربية التقليدية.

وأشار إلى أن إدارة مركز المعارض للخيمة الرمضانية في دورتها الأولى، ساهم في تعزيز الإيرادات، نتيجة لتنوع المنتجات التي يقدمها المركز، وخاصة في قطاع الضيافة، تماشياً مع حركة النمو السياحي في رأس الخيمة خلال تلك الفترة من العام، بالإضافة لنشاط حجوزات المؤسسات الحكومية وشركات القطاع الخاص، على طاولات الإفطار والسحور، التي تجمع بين التقاليد العربية الأصيلة والذوق المعاصر في أجواء مميزة.

 

ارتفاع عدد الزوار

وأكد نادر حليم مدير منتجع وسبا دبل تري هيلتون جزيرة المرجان، أن شهر رمضان المبارك، يعد من أهم المواسم في القطاع الفندقي، للاستفادة من تنويع المنتجات التي يقدمها، وخاصة في مجال المطاعم، التي تسهم في تحقيق إيرادات خاصة، نتيجة لباقة العروض التي طرحها المنتجع، وشملت عروض الإقامة مع الإفطار الخاص بالشهر الفضيل، بسعر 450 درهماً لليلة، ما أدى إلى ارتفاع نسبة الحجوزات خلال الأيام الأسبوع، وليس فقط عطلة نهاية الأسبوع. وأضاف: قدم مطعم ميزي التركي عرض الإفطار بـ 130 درهماً للشخص، يشمل بوفية إفطار مع المشاوي والمشروبات الباردة والساخنة، ومن خلال هذا العرض، استقبل مطعم ميزي كثيراً من الزوار من العائلات والأصدقاء، بالإضافة للحجوزات الجماعية من الشركات والجهات الحكومية، وهو ما ساهم في زيادة نسبة الزوار بمعدل 50 % عن العام الماضي للإفطار في المطعم.

 

عروض خاصة

وقال مهند العلي مدير قسم التسويق والمبيعات في منتجع وسبا المرجان، إن الاستعداد لاستقبال زبائننا خلال شهر رمضان المبارك بدأ مبكراً، وذلك بتوفير أفضل عروض التخفيضات والترفيهية، والتي أسهمت في تنشيط حركة السياحة الداخلية، بالإضافة لنزلائنا من الأسواق العالمية التي تفضل الفندق، لتميزه بعدم تقديم المشروبات الكحولية على مدار العام. وأشار إلى أن المنتجع طرح عرض تقديم الليالي المجانية للغرف الفندقية مع حجوزات الإفطار أو السحور، حيث تختلف أحجام الغرف بعدد العائلة، ابتداءً من الاستوديو، وصولاً إلى جناح رويال سويت، الذي يضم 5 غرف، ويتميز بطلاء الجدران بماء الذهب، كما تم تنظيم برامج يومية، خاصة للعائلة والأطفال، مع المسابقات الليلية المجانية داخل الحضانة، التي تتيح للعائلة الاستمتاع بالصلاة أو قضاء أوقاتهم بكل راحة، في ظل قضاء أطفالهم الأوقات أمام شاشة السينما وفصول التعليم المبكر، الأمر الذي ساهم في ارتفاع عدد الزوار مقارنة بالأعوام الماضية.

 

عروض ترويجية

أطلقت العديد من فنادق رأس الخيمة عروضاً ترويجية، بتقديم غرف مجانية ضمن باقة الحجوزات على موائد الإفطار والسحور، بالإضافة لتخفيض القيمة الإيجارية للحجوزات اليومية، مع تقديم السحور داخل الغرف، بالإضافة لطرح برامج خاصة للأطفال .

 

مبيعات العطور والمصاحف

سجلت المكتبات في الأسواق التجارية ومحال بيع العطور، ارتفاعاً ملحوظاً في مبيعاتها، مدعومة بزيادة الطلب بالجملة من الشركات والمشاريع الخيرية، بالإضافة لتصميم باقات من الهدايا، تضم العطور والمصحف والمسبحة، لتوزيعها على الموظفين .

 

تخفيضات مراكز التسوق

تدعم عروض التخفيضات التي طرحتها مراكز التسوق والمحال التجارية، قرارات الزبائن بالشراء، للاستفادة من الخصومات والتخفيضات للعروض ذات القيمة المضافة على العلامات التجارية، من الأجهزة الإلكترونية والهواتف الذكية والملابس، وغيرها من الهدايا.

 

الخيمة الرمضانية

أجواء عائلية مميزة خلال الحفلات الجماعية داخل الخيام الرمضانية، التي تم تصميمها على الواجهة البحرية لشواطئ رأس الخيمة، ضمن الأجواء التراثية والغناء العربي، مع لمسة من الإبداع في قائمة الأطعمة والمشروبات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات