منتجات الرصاصي للبخور ترادف كرم الضيافة في المنطقة

تعكس توجهات المبيعات لدى دار الرصاصي في دبي ميلاً متنامياً نحو العطور المركزة مثل دهن العود والعطار والمخلّط، حيث تحظى هذه المنتجات الممتازة باهتمام الشخصيات المرموقة وعشاق العطور الطبيعية. وسجلت عطور «سيوفي سلطاني» و«ذهب» و«نفيس» و«دهن العود الكمبودي» أعلى المبيعات في هذه الفئة.

وباتت منتجات الرصاصي من البخور اسماً مرادفاً لكرم الضيافة في المنطقة، لذا يشهد استخدامها تنامياً واضحاً خلال العيد، وعادةً ما تسجل المبيعات نمواً بنسبة تتراوح بين 15% و20% خلال الشهر الفضيل والعيد. ففيما تسعى «الرصاصي» جاهدة لتلبية احتياجات العملاء الباحثين عن تجارب جديدة من خلال تقديم العديد من خطوط المنتجات الجديدة عبر مختلف الفئات، تحاول في الوقت ذاته تلبية الطلب على العديد من منتجاتها الشهيرة التي أصبحت خياراً كلاسيكياً على مدار العقود الماضية.

وتقدم «الرصاصي» مجموعة واسعة من العطور الشرقية والغربية على حد سواء، وتشمل أكثر منتجاتها مبيعاً تشكيلة غنية من العطور من مختلف الفئات، مثل العطور الفرنسية الكلاسيكية التي حافظت على حضورها القوي طوال مسيرة الشركة، بما في ذلك «بلو ليدي» للسيدات و«بلو» للرجال و«تشاستيتي» و«هوب» و«بور فام». وبدورها، تعتبر العطور الشرقية مثل «الوسام» و«انطباع» و«لا يُقاوم» و«رمز الرصاصي» و«هوس» و«بروز» و«سطور» و«جنون» من بين أكثر المنتجات مبيعاً لدينا.

ويشكل مواطنو الخليج والمغتربون العرب والآسيويون النسبة الأكبر من عملائها. كما تستقبل متاجرها شريحة متنوعة من العملاء من مختلف الجنسيات بفضل مكانة دبي كوجهة مفضلة للعديد من السياح الوافدين من جميع أنحاء العالم. فبالإضافة إلى السياح الخليجيين، تشهد دار الرصاصي عدداً متزايداً من العملاء القادمين من آسيا وروسيا وسكان دول الشرق الأوسط العربية وإفريقيا. وتُعتبر دار الرصاصي من العلامات الرائدة في مجال العطور على مستوى المنطقة، حيث نجحت في حجز مكانة مميزة لها في هذا القطاع. وتقدم الدار تشكيلة واسعة من أفخر المنتجات، إلا أن العطور الطبيعية تكتسب شعبية خاصة خلال شهر رمضان الكريم وعيد الفطر المبارك. كما يسجل العود ودهن العود مبيعات كبيرة في السوق، ويحظى بشعبية واسعة في مختلف أنحاء المنطقة ويساهم بشكل كبير في إيراداتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات