«ميني كوبر» رياضية بمواصفات راقية

مضى أكثر من عشر سنوات على تأسيس MINI فئة جديدة هي فئة السيارات الصغيرة الراقية. وقد نجد علامات كثيرة تقلّدها اليوم، لكن ما من علامة غير MINI تقدّم هذه الدرجة من الأناقة والعملية والمتعة في القيادة. وسواء أخترت سيّارةMINI Cooper أم سيّارة MINI Cooper S الرياضية بمحرّكها المحبوب مع توربو وطاقة 184 حصاناً، تقدّم MINI Hatch الراحة ذاتها في المدينة المزدحمة، أو على الطريق السريع أو على طرقات الريف المتعرجة. بالتالي، أصبح تصميم هذه السيارة رمزاً كلاسيكياً مميزاً، وما زال يحافظ على تقليد Mini الأصلية التي صمّمها السير أليك إيسيجونيس.

وتتوفر الميني بمواصفات عديدة منها سيّارة MINI CABRIO لمحبّي الشمس وهي السيارة الرياضة المثالية لطرقات الشرق الأوسط، فهي مجهّزة بسقف قماشي وتتّسع لأربعة ركاب. وعند السير بسرعة 30 كلم/الساعة، ينطوي السقف تماماً آلياً في 15 ثانية فقط. وكل هذا يجعلها سيارة تتوق للسير في الهواء الطلق أياً كانت ظروف الطقس، لا بل تتحدّى السائق لاستخدام وظيفة توقيت زمن فتح السقف (Always-Open-Timer) المميّزة في سيّارة MINI Cabrio التي تسجّل ميزة الوقت الذي قاد فيه السائق السيارة بسقف مفتوح. وعلاوة على متعة القيادة الكبيرة التي تقدّمها سيّارةMINI Cabrio تتميّز باستهلاكها المنخفض للوقود، إذ تستهلك مع محرّك MINI Cooper D 4 ليترات/100 كلم بالرغم من طاقة حصانية تبلغ 112 حصاناً.

اما سيّارة MINI CLUBMAN فهي تذكرنا بالطرازات الكلاسيكية السابقة من حيث التصميم. فمع بابها المنقسم إلى مصراعين، تعود سيّارة MINI Clubman بالذاكرة السيارات الشهيرة التي سبقتها، وهي Austin Mini Countryman، وMorris Mini Traveller، و Mini Clubman Estateالتي حقّقت مبيعات ناجحة بين عامَي 1960 و1982. وتشمل سياّرة MINI Clubman أربعة مقاعد مريحة مع باب مميّز يسهل من خلاله الدخول إلى المقعدين الخلفيين. وإذا لم تكن بحاجة إلى المقاعد كلّها، يمكنك زيادة سعة الأمتعة من 260 ليتراً إلى 930 ليتراً عبر طيّ المقعدين الخلفيين. ومع مساحة مسطّحة للتحميل السهل، لن تواجه أي مشكلة في وضع أمتعتك في السيارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات