إطلاق مشروع «أكاديمية البيانات» في أبوظبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت دائرة الإسناد الحكومي، ممثلة بأكاديمية أبوظبي الحكومية وهيئة أبوظبي الرقمية، مشروع «أكاديمية البيانات»، والذي يهدف إلى تطوير مهارات موظفي القطاع الحكومي في مجال البيانات، والمساهمة في بناء القدرات وتعزيز كفاءة العمل الحكومي في أبوظبي، وذلك من خلال تقديم برامج ومساقات تدريبية متخصصة في مجال إدارة البيانات لموظفي الجهات الحكومية بالتعاون مع نخبة من المحترفين والمؤسسات الأكاديمية المتخصصة، ترتكز على تثقيف المشاركين حول أساسيات البيانات وإدراك قيمتها. 

جاء إطلاق المشروع على هامش مشاركتهم في معرض «جيتكس العالمي للتقنية 2022» تحت مظلة جناح حكومة أبوظبي الذي يضم أكثر من 30 جهة حكومية وأكاديمية. ويهدف المشروع إلى تطوير منظومة حكومية رقمية قائمة على البيانات ورفع مؤشر نضج البيانات لدى الجهات الحكومية، وغرس ثقافة الاستفادة من البيانات كأحد الأصول الأساسية ذات القيمة العالية، بالإضافة إلى دعم الأجندة الرقمية لإمارة أبوظبي وتعزيز مكانتها مركزاً للتميز والمعرفة وبناء القدرات في مجال إدارة البيانات.

وقال الدكتور ياسر أحمد النقبي، مدير عام أكاديمية أبوظبي الحكومية: يأتي هذا المشروع في إطار التزام أكاديمية أبوظبي الحكومية بتطوير وصقل كفاءات الموظفين الحكوميين من خلال تزويدهم بالمعرفة اللازمة حول أحدث المفاهيم والاستراتيجيات الرقمية، بما في ذلك التقنيات المتعلقة بإدراك قيمة البيانات، وذلك بهدف تعزيز جاهزيتهم للتعامل مع التحديات وفرص المستقبل بجدارة لدعم مسيرة التحول الرقمي في حكومة أبوظبي، والمساهمة في تحقيق المستهدفات الاستراتيجية للإمارة الرامية لبناء اقتصاد قائم على المعرفة في أبوظبي.

من جانبه، قال الدكتور محمد عبد الحميد العسكر، مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية: يهدف برنامج أكاديمية البيانات إلى دعم التوجهات الحكومية الرامية إلى بناء منظومة حكومية مدعومة بالبيانات، حيث يركز المشروع على خلق مسارات تطوير مستدامة لبناء وتعزيز الكفاءات والقدرات التنافسية لموظفي الجهات الحكومية بالتعاون مع أفضل الكفاءات الأكاديمية المتخصصة في هذا المجال. 

وأكد أن إطلاق هذا المشروع يعكس اهتمام حكومة أبوظبي بتطوير مهارات وكفاءات موظفي حكومة أبوظبي في مجال البيانات، لافتاً إلى أن المشروع يوفر فرصة مثالية لتعزيز التعاون المشترك بين الجهات الحكومية والشركاء المعنيين، والمضي قدماً في بناء الأسس اللازمة، خصوصاً على المستوى الحكومي، في سبيل بناء مستقبل رقمي تشكل البيانات فيه واحدة من أهم الأصول وأكثرها قيمة. 

ويعتبر مشروع «أكاديمية البيانات» جزءاً من برنامج بيانات أبوظبي، والذي يهدف إلى إحداث تحول قائم على البيانات لتعزيز الأداء الحكومي وتسريع وتيرته، وتمكين الجهات الحكومية من اتخاذ القرارات المبنية على الرؤى السليمة، وتطوير القدرات الفردية لموظفي القطاع الحكومي وجعلهم أكثر قدرة على التأثير.

طباعة Email