بهدف زيادة إقبال مواطني الدولة على الاستفادة من مميزاتها

الاقتصاد تطلع جمهور جيتكس على منصة رخصة الإرشاد السياحي الموحدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تمثل رخصة الإرشاد السياحي إحدى أهم مبادرات وزارة الاقتصاد التي عملت على تطويرها خلال المرحلة الماضية، للارتقاء بمهنة الإرشاد السياحي في الدولة، وتعزيز دور المواطن الإماراتي في تمثيل بلده والتعريف بالإمكانات السياحية والخصائص التراثية والثقافية التي تتمتع بها الدولة، وتحفيز الكفاءات والمواهب الإماراتية الشابة للانضمام والعمل في مختلف القطاعات السياحية، بما يسهم في تنمية القطاع السياحي بقيادة كوادر وكفاءات وطنية، وتعزيز حضور المنتج السياحي الإماراتي على خريطة أهم الوجهات السياحية العالمية، كما تصب هذه المبادرة في دعم فرص نمو القطاع عبر استقطاب السياح من مختلف الأسواق الدولية بما يتلاءم مع المستهدفات الوطنية ومحددات مئوية الإمارات 2071. 

وتعد منصة الإرشاد السياحي واحدة من أبرز الخدمات والبرامج التي تسلط وزارة الاقتصاد الضوء عليها ضمن جناحها في معرض «جيتكس غلوبال 2022»، حيث دعت الوزارة مواطني الدولة إلى الاستفادة من المميزات التي تقدمها المنصة، موضحة الخطوات الميسرة للحصول على هذه الرخصة إلكترونياً، حيث تشمل الخطوات: التسجيل عبر المنصة الرقمية للرخصة، وتفعيل الحساب على المنصة وتعبئة المعلومات المطلوبة، ثم بعد ذلك حجز موعد لإجراء الاختبار المعرفي، ويجب على المتقدم الحضور لهذا الاختبار واجتيازه بنجاح، وتأتي الخطوة الأخيرة بعد استيفاء جميع هذه المتطلبات، وهي الحصول على الرخصة الموحدة التي تؤهل المتقدم للبدء في مزاولة مهنة الإرشاد السياحي.

وكانت وزارة الاقتصاد قد أطلقت الرخصة الموحدة للإرشاد السياحي في فبراير 2021 لفائدة مواطني دولة الإمارات، وذلك في إطار رؤية القيادة الرشيدة واهتمامها بقطاع السياحة، باعتباره ركيزة أساسية في تطلعاتها المستقبلية ببناء اقتصاد متنوع ومتوازن ومستدام للأجيال القادمة.

طباعة Email