«كاديلاك» و«&e» تجلبان سيارة المستقبل إلى «جيتكس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعاونت «كاديلاك» في المنطقة العربية مع مجموعة «&e» لجلب مركبة فاخرة كهربائية ذاتية القيادة بالكامل تتسع لراكبَين، إلى الفعالية الأبرز في المنطقة المتخصِّصة في التقنيات الحديثة وهي «جيتكس غلوبال 2022»، والتي يمكن القول إنها سيارة المستقبل.

وقال كريستيان أكويلينا، المدير التنفيذي، عمليات «كاديلاك» الدولية و«كاديلاك الشرق الأوسط»: لدينا في «كاديلاك» رؤية مستقبلية تهدف لمنح عملائنا فرص تنقُّل سلسة من دون أي جهد عبر وسائل استثنائية. وعلى مدى أكثر من عشرة عقود، قدّمنا تقنيات متطوّرة جداً لتوفير تجربة القيادة الأكثر تطوُّراً بشكل كامل في كل عصر من العصور. وتتميّز السيارة بكونها ترتقي بهذا إلى مستويات أعلى عبر إعادة التصوُّر الكامل لتجربة المستخدِم في مركبة فاخرة ذاتية القيادة بالكامل. ويُشرِّفنا فعلاً التمكُّن من جلب هذا إلى دبي، التي تُعد واحدة من أكثر المُدن ذات التفكير المستقبلي في العالم العربي والتي تتبنّى القيادة الذاتية. وأودّ بهذه المناسَبة أن أشكر «&e» للشراكة معنا بهذا العرض الرائع والثقة برؤيتنا المستقبلية لجعل السيارات أكثر نظافة وأماناً، وبالطبع أفضل.

وتتميّز هذه المركبة بقدراتها الكاملة للقيادة الذاتية، ما يعني أن الركّاب بإمكانهم استكشاف المزيد من العالم حولهم، بالإضافة إلى داخل السيارة، مع التمتُّع بمزيد من التجارب الشخصية والخاصّة التي تُضفي أبعاداً جديدة على تجربة كاديلاك الفاخرة الحصرية. ومن شأن المعلومات البيومترية المستمَدّة من الذكاء الاصطناعي والواجهات التفاعُلية، والتي يُمكِن الوصول إليها عبر شاشة SMD LED كبيرة وغامرة وبانورامية، أن تتيح للركّاب إمكان الاختيار من ميزة التفاعُل عبر الواقع المعزَّز، الوسائل الترفيهية أو مواضيع استعادة العافية الخاصّة برحلتهم. وبفضل Ultifi، سيتمكّن مهندسو كاديلاك وباقي الجهات المعتمَدة الأخرى من ابتكار مواضيع وخصائص إضافية يمكن إدراجها عبر الأثير.

وبفضل اعتماد نظام الإدارة اللاسلكية للبطارية ضمن منصّة آلتيوم، فإن وحدات البطارية تتوزَّع ضمن هذه المركبة النموذجية، وهو ما مكَّن المصمّمين من تعزيز المقصورة أكثر من ناحية الرحابة والهدوء والرخاء. كما سمحت هذه الحرّية التصميمية بابتكار أرضية منخفضة، ما يوفر مواضع جلوس منخفضة جداً مشابهة للسيارات الرياضية.

ومن الجهة الخارجية، تتألّق السيارة عبر زجاج بانورامي واسع ضمن السقف وفي أجزاء من جوانب السيارة لتوفير أفضل المناظر التي لا يعوقها شيء. كما أن السقف يفتح مع الأبواب لتمكين الدخول والخروج بشكل مريح أكثر، بينما تدور المقاعد نحو الخارج عند فتح الأبواب، ما يرتقي بالأثر العالي الذي تمنحه السيارة.

وحتى الإطارات قد تم تصميمها للإسهام في تعزيز الرقي، جرى تطويرها بوساطة غوديير للمركبات الكهربائية، وهي تتمتّع بتقنية SoundComfort المصمَّمة للمساعَدة على تخفيف صدى الموجات الصوتية ضمن الإطار لإتاحة الاستمتاع برحلة هادئة، بينما تحلّ السيليكا المرتكِزة على زيت الصويا وقشر الرز مكان الزيت المرتكز على النفط مكوِّناً رئيساً في بنيتها. وكون القيادة الذاتية تُلغي جزءاً من ارتباط السائق بالطريق، تقوم تقنية SightLine من غوديير الخاصّة بذكاء الإطارات، بنقل معلومات مهمّة عن الضغط، والحرارة، والحِمل وغيرها من عناصر الأداء الأخرى.

طباعة Email