«حمدان الذكية»: حرم جامعي بالميتافيرس

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك «جامعة حمدان بن محمد الذكية» في «أسبوع جيتكس للتقنية»، وذلك في إطار مساعيها المستمرة للارتقاء بجودة التعليم العالي ودفع عجلة التحول الرقمي استناداً إلى دعائم الابتكار والتكنولوجيا والبحث العلمي.

وأكد الدكتور منصور العور، رئيس الجامعة على أهمية المشاركة في «أسبوع جيتكس للتقنية 2022» باعتباره منصةً رائدةً لعرض أحدث الابتكارات التكنولوجية في كافة المجالات والقطاعات، بما فيها مجال التعليم الذكي، وبهدف تسليط الضوء على الخطوات المبتكرة التي تتخذها الجامعة في سبيل النهوض بمنظومة التعليم العالي.

وقال الدكتور فهد السعدي، نائب رئيس «جامعة حمدان بن محمد الذكية» لتنمية الجامعة: «تأتي مشاركة الجامعة في أسبوع جيتكس للتقنية إيماناً بالتلازم الوثيق بين التطور التكنولوجي والتميز الأكاديمي، ولإبراز الآفاق الواسعة التي تتيحها الابتكارات الرقمية والحلول الذكية لتعزيز كفاءة المنظومة التعليمية والارتقاء بجودة المُخرجات الأكاديمية».

منظومات

بدورها، قالت ميثاء الطنيجي، نائب رئيس الجامعة للذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا: «نفخر بالمشاركة النوعية للجامعة في أسبوع جيتكس للتقنية، حيث يتخللها عرض مجموعةٍ من المنصات المبتكرة التي تم إطلاقها مؤخراً، ومن أبرزها منصة الحرم الجامعي القائم على الميتافيرس؛ ومنصة H-preneurs لتمكين رواد الأعمال؛ والحرم الجامعي الذكي 2.0، وغيرها من المنظومات القائمة على الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي وتعلُّم الآلة وإنترنت الأشياء».

وتشمل المبادرات السباقة التي تستعرضها الجامعة، الإطلاق التجريبي الأولي لمنصتها الافتراضية الجديدة (H-preneurs)، وهي منظومة متكاملة لتمكين الدارسين ودعمهم في المضي قدُماً في مسيرتهم المهنية كرواد أعمال.

طباعة Email