معروضات الجناح الألماني في «إكسبو» تصل دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أوشك المعرض المُعَدّ خصيصاً من أجل الجناح الألماني في إكسبو 2020 على التركيب مع افتتاح إكسبو دبي في أول أكتوبر2021، سوف تُقدّم المعروضات التفاعلية في الأقسام الفرعية التي تتناول موضوعات الطاقة ومدينة المستقبل والتنوع الحيوي مبتكرات مستدامة «صُنعت في ألمانيا». فضلاً عما يتحف به المعرض الأساسي زواره من معروضات، يوفّر الجناح الألماني «ملتقى ألمانيا»(CAMPUS GERMANY) لضيوفه منهجاً متكاملاً من الترفيه التعليمي يمتزج فيه المرح بتوصيل المعرفة. وعبّر ديتمار شميتس، المفوض العام لشؤون الجناح الألماني عن سروره قائلاً: «من المبهر أن نراقب الآن وبعد إتمام الأعمال الإنشائية بنجاح كيف تتبلور المحتويات الداخلية للجناح».

يتم الإعداد للإطلالة الألمانية في إكسبو 2020 بتكليف من الوزارة الاتحادية للاقتصاد والطاقة والتي كَلّفت بدورها شركة كولنميسى بتنظيم وتنفيذ المشروع. أما تصميم المعرض، فقد اضطلعت به وكالة «فاكتس أند فيكشن» الإبداعية.

وفي منتصف شهر أبريل الجاري الجاري وصلت المعروضات وكذلك الوسائط التقنية الإعلامية اللازمة إلى الجناح الألماني في دبي. وتقف الآن 12 حاوية يبلغ طول كل منها 40 قدماً وثلاث حاويات بطول 20 قدماً بالإضافة إلى عدد من الشحنات المنفردة في انتظار التفريغ. وتم تعبئة كافة المعروضات في صناديق نقل مميزة صُنعت خصيصا للحد من خطر تعرّض المعروضات للتلف. وكان من المخطط وصول المعروضات إلى الجناح في صيف 2020، ولكن تأجيل إكسبو اقتضى تخزينها لمدة عام إضافي.

«شكّل إدخال القطع في بيات شتوي لمدة عام تقريباً تحدياً خاصاً، حيث استلزم ذلك العناية بكل قطعة من المعروضات التي تم تطويرها حصرياً من أجل الجناح الألماني على حدة. فبينما اقتصر الأمر مع بعض المعروضات على التخزين بشكل سليم في درجات حرارة ثابتة، كان من الضروري تحريك واستخدام البعض الآخر. قبل الشحن أعيد تجريب كافة المعروضات بما في ذلك الوسائط التقنية الإعلامية قبل تغليفها. لذا، نتوق الآن بشكل خاص إلى تركيب جميع تلك القطع الجذابة في موقع الحدث وإتاحة الفرصة لها لتلبية غرضها الأصلي، ألا وهو إبهار زوار الجناح الألماني في إكسبو 2020 دبي»، حسب شرح ماركو هوكل، عضو المجلس التنفيذي لوكالة فاكتس أند فيكشن.

طباعة Email