طيران الإمارات تحلّق للمستقبل في «إكسبو» بتصميمات إبداعية وتقنيات تفاعلية

يزخر جناح طيران الإمارات في «إكسبو 2020 دبي»، بتقنيات تفاعلية وأفكار هندسية، تركز على مستقبل الطيران التجاري، من خلال تصميمات إبداعية مستقبلية مبتكرة.

واسترشاداً بموضوعات إكسبو دبي 2020 الثلاثة، التنقل والفرص والاستدامة، فقد صمم جناح طيران الإمارات، ليعكس الخطوط الديناميكية لأجنحة الطائرات الجاهزة للإقلاع. وسوف تحمل الزعانف المعمارية المائلة، التي تغطي كامل الجناح، وعددها 26، مصابيح إضاءة LED، بطول أكثر من 800 متر، لإحداث تأثيرات عديدة، وإحساس بالحركة عبر هيكل الجناح، وتتجلى من خلال عرض الأضواء في كل ليلة. وسوف تستخدم أحدث تقنيات التصنيع والبناء وعناصر التصميم المستدام، مثل الألواح الشمسية المتكاملة، والبناء الخارجي المستدام، والتظليل الشمسي التفاعلي، والمسطحات الخضراء الطبيعية داخل وخارج جناح طيران الإمارات.

رحلة للمستقبل

ويقوم جناح طيران الإمارات، المؤلف من ثلاثة طوابق، على مساحة 3300 متر مربع، على مقربة من جناح دولة الإمارات العربية المتحدة، وغير بعيد عن «جناح الوصل»، الذي يشكّل مركز معرض إكسبو 2020 دبي، بعرض أحدث تقنيات الطيران، حيث يحلق بزواره في رحلة إلى المستقبل، ويمكن للجناح أن يستقبل أكثر من 56 ألف زائر شهرياً خلال المعرض.

 سيقدم جناح طيران الإمارات إطلالة على عالم للطيران التجاري المتغير، وسيساعد على إثارة النقاش حول قوة التنقل ومراحل تقدّمه جواً وعلى الأرض، ما سيعمل في نهاية المطاف، على تحقيق التواصل الفعلي بين الأشخاص والمنتجات للتنقل عبر العالم بطريقة حديثة وفعالة ومستدامة بيئياً.

تشجيع التفاعل

ويشتمل جناح طيران الإمارات من الداخل، على مخطط أرضي مغلق، يسمح بدخول ضوء النهار الطبيعي، ما يقلل من استهلاك الطاقة. وسوف يحتل المحتوى التجريبي مركز الصدارة، ما سيشجع التفاعل خلال الزيارات. ويضم الطابق الثاني من الجناح، مدرجاً للمحاضرات والفعاليات المتعلقة بصناعة الطيران، أما الطابق الثالث، فيضم حديقة مخصصة للزوار، للاستمتاع بالمحيط الطبيعي، والمساحات الخضراء المفتوحة.

طباعة Email