فعالية تقديمية لواحد من 10 أسابيع موضوعات خلال المعرض العالمي

باقة من النجوم في «أسبوع الفضاء» بإكسبو دبي

ينظم إكسبو 2020 دبي اليوم وغداً فعالية تقديمية عن بُعد (عبر الإنترنت) تحت عنوان أسبوع الفضاء، ستجمع بعضاً من ألمع النجوم في مجال السفر إلى الفضاء واستكشافه، لمناقشة فوائد وحلول وتحديات استكشاف الفضاء.

ومن أبرز الحضور، معالي سارة الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء وقائد الفريق العلمي لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ «مسبار الأمل»، والدكتور جيمس غرين كبير العلماء في المقر الرئيس للإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا).

وتأتي الفعالية المفتوحة في إطار التزام إكسبو 2020 دبي بجمع العقول الأكثر طموحاً خلال أسابيع الموضوعات العشرة، لمعالجة بعض من أبرز التحديات التي يواجهها كوكبنا.

وقالت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي: «ينظم إكسبو أسابيع الموضوعات، انطلاقاً من دوره المحوري في حشد أنبغ العقول من أكثر من 190 بلداً مشاركاً، للمشاركة في تبادل المعرفة والأفكار الجديدة والابتكارات التي ستظل نافعة عبر الأزمان».

وأضافت: «الفضاء، كونه أحد الموارد التي تتقاسمها الإنسانية، هو من بين هذه الموضوعات المهمة. وفي ظل التقدم التقني في مجال السفر إلى الفضاء واستكشافه، الذي يجعل حلم سياحة الفضاء أقرب إلى الواقع مما كان في أي وقت مضى، فإن إدارة هذا القطاع بالشكل السلمي والمنصف تستلزم التعاون المشترك بين جميع الدول التي ترتاد الفضاء». وستضم الفعالية لفيفاً من أسرة إكسبو، من بينهم المشاركون الدوليون والشركاء الرسميون والجمهور. وستسلط الفعالية الضوء على أحدث الابتكارات في مجال بحوث الفضاء والسفر إليه وأبحاثه، وستوفر أيضاً منصة لمناقشة قضايا مهمة، مثل استكشاف الفضاء، والحوكمة والقانون، وبيانات الفضاء والاستشعار عن بُعد، ومجال الفضاء في دولة الإمارات.

 

وقالت معالي سارة الأميري: «منذ الاتحاد، قبل نحو 50 عاماً، لم تركن الإمارات أبداً إلى أمجاد الماضي، ولكنها بحكمة قيادتنا الرشيدة تسعى دائماً إلى التميز في كل المجالات. ويجسد إكسبو 2020 دبي، أول إكسبو دولي تستضيفه المنطقة، هذه الجهود مما يساهم في إلهام صانعي التغيير وقادة المستقبل في هدفه المتمثل في جمع العالم للمساعدة في تمهيد الطريق أمام مستقبل أكثر إشراقاً لدولة الإمارات والمنطقة والعالم».

وسيكون أسبوع الفضاء واحداً من بين 10 أسابيع موضوعات خلال أشهر إكسبو 2020 دبي الستة، من 1 أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022. وستستكشف هذه الأسابيع الحلول المشتركة القائمة على التعاون في عدد من القضايا الملحة، ومن بينها تغير المناخ والتنوع البيولوجي والصحة والرفاه، والتنمية الحضرية والريفية، والسياحة والسفر والتواصل. وسيشهد أسبوع الفضاء عدداً من العروض التي ستستعرض رحلة الإمارات الرائعة الطموح إلى الفضاء، وذلك في ساحة الوصل، القلب النابض لموقع إكسبو 2020 دبي، والذي يضم واحدة من أكبر شاشات العرض الغامرة بنطاق 360 درجة في العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات