استكمال تركيب محطتي "شاحن أخضر" في موقع إكسبو دبي

في إطار جهودها لجعل إكسبو دبي مستداماً أثناء إقامة المعرض على مدى ستة أشهر وما بعدها، استكملت هيئة كهرباء ومياه دبي تركيب محطتين من محطات "الشاحن الأخضر" لشحن السيارات الكهربائية في مكتب موقع أكسبو دبي، فيما تعمل الهيئة على تركيب 15 محطة في كل من جناح الفرص، جناح الاستدامة وجناح التنقل لخدمة المركبات الكهربائية لزوار المعرض.

وبصفتها شريك الطاقة المستدامة الرسمي لإكسبو دبي المقام خلال الفترة 1 أكتوبر 2021 وحتى 31 مارس 2022، خصصت هيئة كهرباء ومياه دبي 4.26 مليار درهم لدعم مشروعات البنية التحتية لشبكات الكهرباء والمياه في المعرض باستخدام أحدث الأنظمة الذكية، إضافة إلى تزويد إكسبو دبي بالطاقة النظيفة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم، وفق نظام المنتج المستقل.

وأكد معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أن الهيئة تسهم، بالتعاون مع الجهات المعنية في الدولة، في التحضير لاستضافة أفضل نسخة لمعرض إكسبو يمكن أن يشهدها العالم على الإطلاق في دبي.

وتدرك الهيئة حجم المسؤولية الملقاة على عاتق المؤسسات الوطنية لتنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة، وتسعى لإنجاحه وتسخير جميع خبراتها وإمكاناتها ليتم تنظيم إكسبو دبي عام 2021 بصورة تليق بدولة الإمارات العربية المتحدة وبسمعة إمارة دبي.

وأضاف معالي الطاير: "أنجزت الهيئة في رحلة استضافة إكسبو دبي، عدداً من المشاريع العملاقة والإنجازات على أرض الواقع، من بينها إنشاء وتطوير شبكات لنقل الكهرباء والمياه.

وتبلغ التكلفة الإجمالية لمحطات التحويل الرئيسية الثلاث التي أنشأتها الهيئة في موقع المعرض نحو 420 مليون درهم. وقد حرصنا على سرعة إنجاز مشروعاتنا الداعمة لتوفير الطاقة المستدامة لمرافق هذا الحدث العالمي وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة. ولا نتوانى عن المساهمة في تنظيمه على أكمل وجه، لنثبت للعالم تميزنا في قطاع المرافق العامة.

وتندرج خطتنا لتركيب 17 محطة من محطات الشاحن الأخضر في موقع إكسبو ضمن جهودنا لتحقيق مبادرة "دبي الذكية" التي أطلقها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دبي المدينة الأذكى والأسعد عالمياً، وخطة دبي 2021 التي ترمي إلى جعل دبي مدينة متكاملة ذكية مستدامة ومبتكرة في إدارة مواردها، وتحسين جودة الحياة فيها وترسيخ مكانتها كنموذج يحتذى به عالمياً في مجال الاقتصاد الأخضر.

ونلتزم بزيادة أعداد السيارات الهجينة والكهربائية وانتشارها في الامارة بما ينسجم مع استراتيجية دبي للتنقل الأخضر 2030، واستراتيجية دبي للحد من الانبعاثات الكربونية التي تهدف إلى تقليل هذه الانبعاثات من قطاع النقل والمواصلات".

يذكر أن الهيئة ومع اقتراب موعد انتهاء فترة الشحن المجاني لجميع مالكي السيارات الكهربائية المسجلة في مبادرة "الشاحن الأخضر"، أعلنت في نوفمبر 2019 عن تمديد الفترة للسيارات الكهربائية غير التجارية فقط حتى 31 ديسمبر2021، على أن يكون ذلك متاحاً حصرياً في محطات الشحن العامة التابعة للهيئة، وليس في محطات الشحن المنزلية. أما بالنسبة لمالكي السيارات التجارية التابعة للمؤسسات والشركات والهيئات الحكومية وشبه الحكومية، فيتعين عليهم دفع رسوم بمقدار 29 فلساً لكل كيلووات ساعة، وذلك اعتباراً من 1 يناير 2020.

وانتهت الهيئة من تركيب أكثر من 240 محطة شحن كهربائية بنجاح في مواقع مختلفة في دبي مثل الهيئات الحكومية ومطوري العقارات والمطارات ومحطات الوقود ومراكز التسوق وبعض العيادات والمستشفيات والعديد من المكاتب التجارية والمجمعات السكنية في الإمارة ضمن مبادرة "الشاحن الأخضر" بالتنسيق مع الجهات المعنية في إمارة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات