اجتماع قريب للجنة تسيير إكسبو لتقييم الأوضاع

أعلن إكسبو 2020 دبي، أن لجنة تسيير الحدث العالمي المقرر انطلاقة في أكتوبر المقبل ستجتمع عن بعد من جديد خلال الأسابيع المقبلة لتقييم الأوضاع وتعديل خطط الاستعدادات المزمعة في ضوء ما تستلزمه المتغيرات.

وقال بيان صادر عن إكسبو، إن اللجنة تتشاور بشكل وثيق مع 192 بلداً مشاركاً بروح الانفتاح والتعاون والشراكة، وأنها تعمل عن كثب مع المكتب الدولي للمعارض في باريس وغيره من الجهات المعنية لمتابعة تطور الوضع في أنحاء العالم، وستواصل تقديم الدعم الملموس والهادف للمشاركين.

وأضاف أن اللجنة تعمل يداً بيد مع الحكومة، للتكيُّف مع ما يجري. وأكد أنّ صحّة وسلامة جميع المشاركين في إكسبو 2020 دبي، وجميع من يعيشون في الإمارات أو يحلّون ضيوفاً عليها، في مقدمة الأولويات، ولا تهاون في هذا الأمر أبداً، مشيراً إلى مجموعة التدابير الاحترازية الصارمة التي اتخذتها الإمارات لاحتواء انتشار الفيروس، شأن العديد من حكومات العالم.

وقال البيان، إن إكسبو 2020 دبي، يراقب كغيره من المؤسسات، التطورات الجارية عن كثب، ويتخذ جميع الاحتياطات المتّزنة لإدارة هذا الأمر والحد من خطورة إصابة جميع العاملين والمعنيين بإكسبو 2020 دبي بالفيروس، مؤكداً متابعة وتنفيذ أحدث التوجيهات الصادرة عن هيئة الصحة بدبي، ووزارة الصحة ووقاية المجتمع، ومنظمة الصحة العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات