حسين الجسمي يحلق بجمهوره في سماء دبي

بدت الساحة التي يقع فيها المسرح الرئيسي في حديقة البرج، بدبي، تنتفض حماساً على وقع إيقاعات الأغنيات التي شهدها الجمهور، وحملت تواقيع مجموعة من المغنين الإماراتيين، وعلى رأسهم حسين الجسمي، سفير إكسبو، والإماراتية شمة حمدان، وعبري وفرقته فنك آند راديوس، وغيرهم من الفنانين الذين وجدوا في الحدث فرصة رائعة للتعبير عن حبهم لدبي والإمارات.

افتتاحيته حسين الجسمي، لحفل «سنة لننطلق»، التي احتضنتها حديقة البرج بدبي، لم تكن عادية، حيث آثر فيها تقديم تشكيلة من أغنياته التي حلق فيها بسماء الفن، والقصيدة النبطية التي حملت توقيع المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث كرمه الجسمي بأداء قصيدة «الصقور المخلصين». فقرة الجسمي، لم تخلُ من الحماس الذي نثره «الجبل» على رؤوس معجبيه والجمهور الذي تفاعل معه، حيث جاءت بدايته على وقع قصيدة «الشاكي»، ليرفع التحية لجمهوره بعدها مباشراً، مرحباً بهم في دبي، والإمارات التي وصفها بـ«بلد التسامح»، قائلاً: «أهلاً بكم في بلدي، أهلاً بكم في دبي، أهلاً بكم في الإمارات بلد التسامح».

الجسمي، استطاع خلال حفله الذي قدم فيه 5 أغنيات أن يرفع منسوب الحماس لدى الجمهور الذي كان يترقب العد التنازلي للحدث، ليقدم أغنية «الصقور المخلصين»، التي كانت خير بداية له، لا سيما وأنها تحمل بصمات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، حيث أهداها آنذاك إلى القوات المسلحة الإماراتية، فيما واصل الجسمي فقرته بتقديم واحدة من أغنياته الحديثة التي تحمل عنوان «أحبك»، كما قدم مجموعة من أشهر أغانيه.
عين العالم

وفي الوقت الذي كان فيه الجسمي، يصدح بأغنياته على المسرح الرئيسي، كانت عازفة الكمان باشا كازان، من مولديفيا، تقدم فقرتها في منطقة الخيام، حيث تحلق الجمهور حولها، ليستمتع إلى وصلات تفيض ألحاناً عذبه من كمانها. باشا كازان، أعربت في حديثها مع «البيان» عن سعادتها بالمشاركة في حدث «سنة لننطلق»، وقالت: «في الواقع يملأ الحماس قلبي في هذا اليوم، الذي أشارك فيه دبي فرحتها، وأنا سعيدة جداً لمشاركتي في هذا الحدث، الذي وضع دبي تحت عين العالم أجمع»، وتوجهت باشا كازان إلى فريق إكسبو 2020 بالشكر الجزيل لإت احته الفرصة أمامها للمشاركة في هذا الحدث.

عروض

المسرح الرئيس للحفل، كان قد استضاف عروضاً موسيقية عدة، قدمها عدد من الفنانين المعروفين وعلى رأسهم الإماراتية شمة حمدان، التي أطلت على جمهورها بصحبة آلة الغيتار، لتقدم لهم تشكيلة من أغنياتها التي أثرت بها الساحة الفنية الإماراتية. وخلال مخاطبتها للجمهور، توجهت شمة بالشكر إلى فريق إكسبو 2020 الذي أتاح لها فرصة المشاركة. وقالت: «شكراً دبي التي أتاحت لي الفرصة أن أكون ضمن هذا الحدث، وأشكر فريق إكسبو الذي منحني فرصة أن أشارك في تمثيل بلدي الإمارات في مثل هذا الحدث، شكراً بلدي الإمارات التي أفتخر بالانتماء لها». فقرة الفنان الإماراتي حمدان عبري وفرقته فنك آند راديوس، لم تكن أقل وهجاً من الفقرات الموسيقية الأخرى، حيث استطاع عبري أن يمتع جمهوره بتشكيلة من أغنياته الإنجليزية

طباعة Email
تعليقات

تعليقات