الشيباني: نلمس من الجهات المختلفة روح الفريق الواحد

دبي تبحث جاهزية استضافة إكسبو

عقدت لجنة متابعة جاهزية المدينة لاستضافة معرض إكسبو 2020 اجتماعها الثالث في مقر مكتب إكسبو 2020 دبي برئاسة معالي محمد الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي لبحث آخر المستجدات المتعلقة باستعدادات الجهات المختلفة في دبي للحدث العالمي الذي سيقام في أكتوبر 2020.

ضم الاجتماع أعضاء اللجنة معالي ريم الهاشمي وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، العضو المنتدب ومدير عام مكتب إكسبو 2020 دبي ومطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق والمواصلات في دبي وهلال المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري، ومدير عام سلطة مركز دبي التجاري العالمي وخليفة الزفين الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة دبي للطيران واللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي وداوود الهاجري مدير عام بلدية دبي.

كما شارك في الاجتماع اللواء محمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب وبول جريفيث الرئيس التنفيذي لمطارات دبي وفرق عمل الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب وهيئة الطرق والمواصلات وبلدية دبي ومطارات دبي.

خطط

واستمعت اللجنة إلى شرح مفصل لخطط الجهات المعنية المختلفة فيما يخص استعدادات دبي لإقامة الحدث العالمي، حيث تضمن جدول أعمال الاجتماع استعراض استعدادات الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي لاستقبال زوار إكسبو 2020 دبي، وآخر المستجدات المتعلقة ببعض مشاريع هيئة الطرق والمواصلات ومشاريع بلدية دبي المرتبطة بإكسبو 2020 دبي والمستجدات المتعلقة باستعدادات مطار دبي الدولي لاستقبال زوار إكسبو 2020 والترويج للمعرض.

وقال معالي محمد الشيباني: استمعنا إلى شروح وافية للخطط التي بدأت تأخذ حيز التنفيذ فيما يخص عمل مؤسسات دبي على طريق إقامة الحدث العالمي، ولمسنا روح الفريق الواحد الذي يضع نصب أعينه هدفاً واحداً، هو إخراج هذا الحدث في أبهى صورة وتحقيق النتائج المرجوة من إقامته.

وأكد أن مؤسسات حكومة دبي تتكامل مع مؤسسات الدولة جميعاً بهدف إنجاز إكسبو يشرفنا جميعاً ويجسد بشكل حقيقي رؤية قيادتنا وتطلعات الإمارات إلى مستقبل قائم على الابتكار والمعرفة والانفتاح على العالم.

إنجاز 68 %

وأكد مطر الطاير على أن هيئة الطرق والمواصلات تضع كافة إمكانياتها وطاقتها لدعم جهود هيئات ومؤسسات حكومة دبي لاستضافة فعاليات إكسبو 2020 دبي، مشيراً إلى أن العمل في مشاريع البنية التحتية لشبكة الطرق والمواصلات في منطقة الحدث يسير وفقاً للبرنامج الزمني المعتمد، حيث بلغت نسبة الإنجاز 68%، وسيتم إنجازها قبل انطلاق المعرض بفترة كافية، مشدداً على أن الهيئة تضع في مقدمة أولوياتها تلبية احتياجات الدول المشاركة وزوار المعرض وفق أفضل الحلول المرورية وبما يخدم المشاريع التطويرية الجاري تنفيذها في منطقة الحدث.

ومن جانبه أوضح داوود الهاجري أن بلدية دبي بدأت هذا العام بتنفيذ مجموعة من مشاريع الري والتجميل الزراعي على جميع التقاطعات والطرق المؤدية إلى موقع إكسبو 2020 دبي، مشيراً إلى أهمية استكمال تنفيذ جميع التجهيزات قبل الحدث لما في ذلك من تأثير على النواحي الجمالية والحضارية التي تنعكس إيجاباً على جاهزية الإمارة لاستضافة هذا الحدث الهام.

وقال اللواء أحمد المري وضعنا خطة متكاملة لاستكمال استعدادات منافذ دبي لاستقبال زوار معرض إكسبو وتسهيل إجراءات إصدار أذونات الدخول إلى الدولة والتنسيق مع مكتب إكسبو 2020 دبي لعقد دورات متخصصة لموظفي الصف الأمامي لتوعيتهم بالحدث وتقديم أفضل الخدمات للمشاركين وزوار المعرض.

وأكد بول جريفيث أن مطارات دبي جميعها ستكون جاهزة من الناحية التشغيلية بحلول أكتوبر المقبل، أي قبل عام كامل على افتتاح إكسبو 2020 دبي، مشيراً إلى أن مؤسسة مطارات دبي بدأت بتنفيذ خططها الخاصة باستقبال زوار الحدث العالمي.

وكانت اللجنة عقدت اجتماعها الأول في مارس الماضي بعد أن أصدر سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي، قراراً بتشكيل لجنة تتولى الإشراف العام على متابعة استعدادات المدينة لاستضافة إكسبو 2020 دبي على أتم وجه.

جناح الإمارات.. ليعرف العالم سيرتنا ومسيرتنا

قال معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية في تغريدة على حسابه الرسمي على «تويتر» يوم أمس: ورشة عمل إيجابية ومثمرة في موقع إكسبو دبي 2020 حول محتوى جناح الإمارات، قصص النجاح التي تحيط بنا والعزيمة والإرادة خلفها تستحق أن تروى ليعرف العالم سيرتنا ومسيرتنا.

وأكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير دولة، رئيس المجلس الوطني للإعلام أن قصة جناح الإمارات في إكسبو 2020 دبي يجسد القيم الإماراتية الأصيلة، وقال في تصريح أمس: اطلعنا على محتوى قصة جناح الإمارات في إكسبو 2020 دبي الذي يجسد القيم الإماراتية الأصيلة، ويبرز موروثنا الثقافي، ويعكس قصة نجاح دولتنا وتميزها وانفتاحها على العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات